ممثلة يهودية ترفض جائرة من ’تل أبيب’ احتجاجًا على اعتداءات الاحتلال على حدود غزة

2018/04/21 - 11:13:36am   

 

 

رفضت الممثلة اليهودية الأميركية ناتالي بورتمان جائزة صهيونية تبلغ قيمتها مليوني دولار.

وفي التفاصيل، رفضت بورتمان حضور حفل توزيع الجوائز مما دفع المنظمين إلى إلغاء الحفل بالكامل.

مؤسسة "جينيسيز" المانحة للجائزة التي تعتبر بمثابة "جائزة نوبل اليهودية" قالت في بيان لها إن بورتمان رفضت الجائزة لأن "الأحداث الأخيرة في "إسرائيل" محزنة للغاية لها وإنها لا تشعر بارتياح للمشاركة في أي حدث عام في "إسرائيل""، حسب تعبيرها، في إشارة الى اعتداءات قوات الاحتلال على المتظاهرين الفلسطينيين الذين يشاركون في مسيرات العودة أسبوعيًا على حدود قطاع غزة.

ويُعرف عن بورتمان مواقفها المُعارضة لرئيس وزراء العدو بنيامين نتنياهو ولإعادة انتخابه.

بورتمان وُلدت في القدس المحتلة لأب يهودي وأم أميركية، وهاجرت إلى الولايات المتحدة مع ذويها.

وطيلة وجودها في الولايات المتحدة دافعت بورتمان عما تعتبره مسقط رأسها، وأصرت على إسرائيليتها لا يهوديتها فقط، وكانت تتردد على "تل أبيب" وتشيد بالحيوية التي تتمتع بها الحياة هناك، وفق زعمها.

 

تابعونا