الخارجية الموريتانية تدين الاعتداءات الإسرائيلية ضد الفلسطينيين وتجدد رفضها لقرار ترامب

2018/05/15 - 07:11:21pm   

 

 


عبرت وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الموريتانية عن إدانتها الشديدة للاعتداءات الإسرائيلية النكراء على المتظاهرين الفلسطينيين العزل، مجددة شجبها لقرار الإدارة الأمريكية نقل سفارتها من تل آبيب إلى القدس.
وقال بيان صادر عن الوزارة اليوم الأربعاء 15 مايو 2018، إن موريتانيا تطالب المجتمع الدولي، وخاصة مجلس الأمن، تحمل مسؤولياته كاملة لحماية الشعب الفلسطيني من بطش آلة القمع الإسرائيلية،عملا بالمواثيق الدولية الإنسانية، ولضمان الحقوق العادلة للشعب الفلسطيني في قيام دولته المستقلة ذات السيادة، وعاصمتها القدس الشريف، تطبيقا للقرارات الدولية ذات الصلة".
واعتبر البيان انه في ظل استمرار التنكيل بالشعب الفلسطيني، الذي يدفع اليوم ثمنا غاليا عشرات الشهداء وآلاف الجرحى دفاعا عن حقوقه المشروعة، يأتي تنفيذ قرار نقل السفارة الأمريكية إلى القدس بمثابة تحفيز لآلة القمع الإسرائيلية لتصعيد انتهاكاتها النكراء في حق المتظاهرين الفلسطينيين العزل. وإذا كان اللجوء السريع إلى استخدام القوة في حالات أخرى، ردا على انتهاكات مفترضة للقانون الدولي أحيانا، وبذرائع إنسانية أحيانا أخرى، قد يجد مسوغا، فإن التفرج على استخدام العنف المفرط ضد الفلسطينيين، وتقتيلهم بدم بارد، دون أدنى تحرك، يشي بازدواجية في المعايير".
وشهدت موريتانيا أمس الثلاثاء حراكا شعبيا وجماهيريا قويا ضد نقل السفارة الأمريكية إلى القدس، واستمرار آلة البطش الصهيونية في تقتيل الفلسطينيين، حيث شاركت الجماهير، ونواب البرلمان ورؤساء الأحزاب السياسية، والصحفيين في وقفات منددة بالقرار الأمريكي المشؤوم.

نواكشوط/ النهضة 

احمد ولد سيدي