#صعدة: طيران التحالف يشن 4 غارات على منازل ومزارع المواطنين في وادي آل أبوجبارة بمديرية #كتاف شمال اليمن          #الساحل_الغربي: استهداف تجمعات للمسلحين في المتينة بالجبلية بقذائف المدفعية وسقوط قتلى وجرحى في صفوفهم         

أبرز التطورات على الساحة السورية

2018/06/11 - 03:59:43pm   

 

دير الزور وريفها:

ـ أصيب عدد من مسلحي “قسد” إثر انفجار سيارة مفخخة على حاجز لـ “قسد”، امام أحد مقراتها في بلدة غرانيج، كما قتل مسلحين اثنين من “قسد” وأصيب آخرون، إثر انفجار دراجة نارية مفخخة على إحدى حواجز “قسد” في بلدة الحوايج بريف دير الزور الجنوبي الشرقي.
ـ أغلقت “قسد” الطريق الواصل بين مدينتي الشحيل والبصيرة بريف دير الزور الجنوبي الشرقي، ومنعت المدنيين من الخروج والدخول، بالتزامن مع استنفار لمسلحي “قسد” عند أطراف مدينة البصيرة وحتى قرية “رغيب”، على خلفية الهجمات التي شنّها مسلحون مجهولون، واستهدفت حواجزاً لـ “قسد” يوم أمس، في تلك المنطقة.
ـ اعتقلت داعش عدداً من مسلحيها في بلدة الشعفة بريف دير الزور الجنوبي الشرقي، بحجة تخلفهم عن القتال.

الرقة وريفها:

ـ قتل شخص إثر انفجار لغم به من مخلفات داعش في منطقة التعمير في مدينة الرقة، كما قتل يوم أمس، طفلان جراء انفجار لغم بهما في شارع النور بالرقة.

الحسكة وريفها:

ـ قتل 6 مسلحين من “قسد” خلال الاشتباكات مع مسلحي داعش في ريفي الحسكة الجنوبي الشرقي ودير الزور الجنوبي الشرقي.

حلب وريفها:

– اعتقلت فصائل” الجيش الحر” المدعومة تركياً، مسلحين اثنين من “هيئة تحرير الشام”، على أحد حواجزها في بلدة جنديرس جنوب غرب مدينة عفرين في ريف حلب الشمالي الغربي، أثناء محاولتهما الدخول إلى البلدة.

إدلب وريفها:

ـ اصيب الشابان محمد اسماعيل ضرير (٢٨سنة) و حسام حوري (٣٣سنة) في بلدتي الفوعة وكفريا المحاصرتين في ريف ادلب الشمالي جراء اعمال القنص المتتالية الّتي تطال البلدتين من الجهة الشمالية لمدينة ادلب.

حماه وريفها:

ـ قتل ١٣ مسلحاً من “الجبهة الوطنية للتحرير”، جراء استهدافهم من قبل الجيش السوري بصاروخ موجّه، على الطريق الواصل بين قريتي العنكاوي وقليدين بريف حماه الشمالي الغربي، بحسب تنسيقيات المسلحين.

المشهد المحلي:

ـ بحث محافظ ريف دمشق المهندس علاء منير إبراهيم، مع وفد روسي برئاسة ديمتري سابلين رئيس مجموعة العمل لتنفيذ الاتفاقية بين حزب البعث العربي الاشتراكي وحزب روسيا الموحدة ومنسق المجموعة البرلمانية لشؤون العلاقات مع مجلس الشعب السوري، آفاق التعاون المشترك في مجالات إعادة الإعمار وتبادل الخبرات لتنمية موارد المحافظة.

ـ أعلن “مجلس سوريا الديمقراطية”، التابع لـ “قسد” استعداده للتفاوض “بلا شروط” مع دمشق، ورحّب بفتح دمشق “باب التفاوض”، مشيراً إلى أنه ينظر “بإيجابية إلى التصريحات التي تتوجه للقاء السوريين وفتح المجال لبدء صفحة جديدة… بعيداً عن لغة التهديد والوعيد، متمتعين بالعقلانية والحكمة للوصول إلى صيغةٍ توافقيةٍ تجمع ممثلي الشعب، وتحقق التقارب السوري السوري”.
وفي سياق متّصل، قال عضو “الهيئة الرئاسية” في “مجلس سوريا الديمقراطية” حكمت حبيب: “قواتنا جادة لفتح باب الحوار. وعندما نقول اننا مستعدون للتفاوض، فلا توجد لدينا شروط” مسبقة، مؤكداً أن “مجلس سوريا الديمقراطية”، “ينظر لكل القوى الأجنبية” بما فيها “التحالف الدولي” على أنها “تدخلات خارجية”، و”يتطلع خلال المرحلة المقبلة الى خروج كل القوى العسكرية الموجودة في سوريا والعودة إلى الحوار السوري السوري من أجل حل الأزمة”.

ـ أعلن “اللواء 108” التابع لـ “تجمع ألوية العمري _الجيش الحر” المتواجد في الجنوب السوري انشقاقه عن “التجمّع” والانضمام إلى “جيش أحرار العشائر _الجيش الحر”.

المشهد الدولي:

ـ شدد السفير الإيراني في دمشق، جواد ترك ابادي، على أن الحكومة السورية هي صاحبة القرار في كيفية سير العملية السياسية والعسكرية في البلاد، وذلك تعليقاً على مطالبات البعض إيران بالانسحاب من سورية.
وأضاف: “أن الجيش السوري وبقيادة الرئيس بشار الأسد، خطوة بعد خطوة وبكل حكمة ودراية استطاعوا أن يقودوا العمل إلى أطر ما كان أحد يتخيلها فيما مضى، إذا النجاحات تتقدم وتتحقق خطوة بعد خطوة، وتتم بصورة مدروسة بعيداً عن المهاترات والاستفزازات والتصرفات غير الصائبة التي قد يتخذها أي طرف له حضور في الساحة السورية”.
كما أشار السفير الإيراني في دمشق، إلى أن “العدو الصهيوني سوف يبقى عدواً وستبقى إيران وسورية في ساحة التصدي لهذا العدو والوقوف ضده، وهدفهما هو استرداد الحقوق والأرض، ونحن وسورية سنبقى معا وليتصور وليتخيل من يشاء ما يشاء”.