الخارجية الإسرائيلية تقع في الفخ وتصارع مغرداً مزيفاً على تويتر

2018/06/11 - 09:30:30pm   

 

تغريدة مزيفة من صفحة تحمل اسم وزير الخارجية الكوري الشمالي تورط الناطق باسم الخارجية الإسرائيلية بمعركة تغريدات بينه وبين الصفحة المزورة، ومواقع إخبارية إسرائيلية تتناقل الخبر دون أن تتحرَ أيضاً عن مصداقية الصفحة.

تورطت وزارة الخارجية الإسرائيلية في معركة تغريدات على موقع "تويتر" مع صفحة مزيفة باسم وزير الخارجية الكوري الشمالي، ري يونغ هو.

الصفحة المزيفة باسم وزير خارجية كوريا الشمالية نشرت تغريدة قالت فيها إن "نتنياهو صهيوني مقرف، مجرم، يقتل مواطني غزة.. كما أن إسرائيل تعمل ساعات طويلة لإفشال القمة في سنغافورة، إنها تكره كوريا الشمالية".

لم تتحرَ وزارة الخارجية الإسرائيلية بشكل جيد مصداقية حساب "تويتر"، فسارع الناطق باسم الخارجية الإسرائيلية، عمانوئيل نحشون، إلى الرد على التغريدة المزيفة، بالقول "متابعتك لنا عبر تويتر وكتابة التعليقات تشكلان خطوة إيجابية. بالمقابل، فإن تهجمك علينا دون سبب هو خطوة سلبية"، مضيفاً في رده: "إسرائيل هي دولة تدعم السلام، وتحافظ على نفسها من النظام الإيراني الوحشي، البغيض، الذي يسعى إلى إبادة إسرائيل".

 

وتصدرت معركة التغريدات بين الخارجية الإسرائيلية والحساب المزيف باسم وزير الخارجية الكوري الشمالي العناوين في بعض المواقع الإخبارية الإسرائيلية، التي لم تتأكد أيضاً من مصداقية التغريدات.

إلى أن أدى تساؤل الصحفية الإسرائيلية، طال شنايدر، حول مصداقية هذه المعلومات إلى الكشف عن عملية التزييف.

غردت شنايدر في حسابها على تويتر موضحة أنها تحدثت مع المتحدث باسم وزارة الخارجية وسألته كيف يعرف أن الحديث يجري عن حساب "تويتر" حقيقي، ولكن لم تستطع وزارة الخارجية الإجابة عن السؤال.

 

بعد ذلك، كتبت شنايدر أنها فحصت الموضوع مع صديق لها في واشنطن مطلع على شؤون كوريا الشمالية، واكتشفت أن حساب تويتر مزيّف على ما يبدو. أوضحت شنايدر أن "الأخبار الكاذبة" (Fake news) تصل إلى كل مكان.

 


 
التغريدة المزيفة المنسوبة لوزير الخارجية الكوري الشمالي

المصدر : وسائل اعلام اسرائيلية