موقع النهضة نيوز
الخبر بجانبك.

زلزال عنيف يضرب سواحل كاليدونيا وسط تحذيرات من تسونامي

ضرب زلزال بقوة 7.6 درجات قبالة ساحل كاليدونيا الجديدة، في جنوب المحيط الهادي، صباح اليوم الأربعاء، وسط تحذيرات من أمواج المد العاتية “تسونامي” بالمحيط الهادي، ومن احتمال حدوث موجات مد خطيرة في المنطقة.

وذكر مركز التحذير من أمواج المد العاتية “تسونامي” بالمحيط الهادي، أن زلزالاً قوياً وقع تحت سطح البحر بقوة 7.6 درجات، قبالة ساحل كاليدونيا الجديدة، في جنوب المحيط الهادي.

وبحسب وكالة “رويترز” حذر المركز من احتمال حدوث موجات مد خطيرة في المنطقة.

ووقع الزلزال على عمق 10 كيلومترات، وعلى مسافة 155 كيلومتراً إلى الجنوب الشرقي من جزر لويالتي قبالة الساحل الشرقي لكاليدونيا.

وقال مركز التحذير من تسونامي: “من المحتمل حدوث أمواج مد خطيرة (تسونامي) بسبب هذا الزلزال، في نطاق ألف كيلومتر من مركز الزلزال على طول سواحل فانواتو وكاليدونيا الجديدة”.