موقع النهضة نيوز
الخبر بجانبك.

شروط جديدة امام صناع الدراما المصرية : ضباط الشرطة خط أحمر

عادل العوفي

يبدو ان الوضع العام المحيط بالدراما المصرية لا يبشر بالخير رغم ان صناعها اختاروا الصمت مفضلين المقولة الشهيرة أن ” العين لا تقاوم المخرز ” وبالتالي هم مجبرين على  كتم غيطهم لطالما ان الجهة “المسؤولة ” لا يمكن “مجابهتها ” او الوقوف ضدها والدليل ما حل بكل من حاول  “الاستغاثة ” على غرار منشور غادة عبد الرازق الاخير الذي كلفها غاليا واجبرت على حذفه بعد ساعات قليلة فقط .

ولعل المثير للسخرية ان من اضحى يتحكم بمصائر هؤلاء ليس سوى من كانوا يهللون له ويطبلون من اجل استمراره في الحكم وها هم اليوم يكتوون بنيران بطشه ,فبعد صدور قرار يفرض اختصار مسلسلات الدراما المصرية لرمضان القادم لخمسة عشر عملا فقط وبميزانيات منخفضة اسوة بما كان يتم العمل به ,جاء قرار اخر “صادم ” وملزم للجميع وهو عبارة عن ورقة تعليمات تتضمن جملة من الشروط التي ينبغي التقيد بها وجاءت على الشكل التالي :

1_ عدم ظهور اي ضابط اي كان رتبته واي كانت الهيئة التابعة لها في شكل سيء او فاسد او مرتشي في اي اعمال ممنوعة .

2_ عدم ظهور المناطق الشعبية بشكل عشوائي او بشكل متدني شكلا وموضوعا .

3_ غير مسوح بوجود الكباريهات او ملهي ليلية او بارات حتى ولوبشكل كوميدي .

4_ غير مسموح بكل انواع المخدرات .

5_ غير مسموح باستخدام السنج والمطاوي واساليب البلطجة .

6_ الابتعاد بشكل عام عن السياسية والدين والجنس .

لتكون الخلاصة ان “الخطة ” الرامية لإحكام القبضة على الوسط الفني والاعلامي عبر شركات تابعة للجيش والمخابرات قد اعطت أكلها سريعا وكل من لم ينل رضاها سيكون مصيره الاهمال او ارتداء “الجلباية ” كما يقول اشقاءنا في مصر .

مع العلم ان العام الماضي شهد تنافسا حاميا الوطيس على تجسيد شخصيات من الشرطة والجيش تظهر بثوب “الملائكة ” على غرار مسلسلات امير كراراة ومحمد رمضان وغيرهم الكثير ,فهل المطلوب رفع المنسوب لدرجة أكبر يا ترى ؟