موقع النهضة نيوز
الخبر بجانبك.

رياح التغيير في قناة “العربية ” : تركي الدخيل من العقوبة إلى الترقية وعودة “الحرس القديم”

عادل العوفي

 

لن يكون مجديا أبدا الفصل بين “القرارات ” الأخيرة التي أصدرها العاهل السعودي قبل أيام والتي شملت أسماء معروفة في عدة مناصب وقطاعات مهمة على غرار “إعفاء ” عادل الجبير من حقيبة الخارجية وإبعاد تركي آلالشيخ من منصب هيئة الرياضة وغيرها من التغييرات وبين البيان الأخيرالذي كشف عن إقالة المدير العام لقناة “العربية ” تركي الدخيل وكل ذلك يندرج في إطار سعي النظام السعودي لإخماد نيران جريمة قتل الصحفي جمال خاشقجي التي وضعت المملكة في زاوية ضيقة تلقت فيها العديد من الركلات والضربات الموجعة .

لكن الملاحظ لنا وللكثيرين أن هذه “التغييرات ” {يراها البعض عقوبات وهي كلمة غير مناسبة على الإطلاق وسنتطرق للأسباب } التي قدمت في وسائل الإعلام تحت “عناوين براقة ” يمكن أن تكون للأسماء المصدرة للرأي العام “كمبعدة ” آو من المغضوب عليها بمثابة “المكافأة ” آو “الترقية ” ,وهنا سنأخذ على سبيل المثال ولمقتضيات هذه الزاوية التي تعنى بالمحطات التلفزيونية نموذج “التغيير ” الذي طرأ على قناة “العربية ” فكل المؤشرات تفيد بأن تركي الدخيل سيتولى منصب سفير الرياض لدى دولة الإمارات,فهل يمكن اعتبار ما حل بصاحب برنامج “اضاءات ” عقوبة أم ترقية وهو المقرب من ولي العهد محمد ابن سلمان ؟

ونفس الأمر ينطبق على تولي تركي آل الشيخ لهيئة الترفيه بدل الرياضة وهو الذي يقدم نفسه كشاعر غنائي ويضع اغلب الفنانين المصريين والخليجيينفي جيبه ,فهل نفسر ما صدر بأنه “عقوبة ” بحق “طال عمره “ { على قولة الأشقاء المصريين } إذن ؟

في سياق متصل لابد من التوقف عند البيان الذي “وثق ” إقالة تركي الدخيل والصادر باسم “مالك مجموعة ام بي سيأي وليد الابراهيم حيث تطرق عبره لتأسيس ما اسماه “مجلس تحرير قناتي العربية والحدث ” برئاسة المدير السابق عبد الرحمن الراشد كما أن تعيين الإعلامي الفلسطيني نبيل الخطيب في رئاسة المحطة وهو من تولى منصب رئيس التحرير في فترة تولي الراشد للإدارة من سنة 2004 حتى 2014 ,كل هذا يجعلنا نتساءل : هل بالفعل “وليد الابراهيم ” هو من اصدر هذه القرارات ؟ وثانيا : هل يمكن وصف عودة الراشد و “رجاله ” بأنه دليل على غضب النظام ورغبته في ضخ “دماء جديدة ” في القناة بعد فشلها في ملف جمال خاشقجي ؟

الخلاصة أنها مجرد “مسرحيات ” هدفها الأول والرئيسي ذر الرماد في العيون لا اقل ولا أكثر ..