موقع النهضة نيوز
الخبر بجانبك.

كرواتيا تستعيد ذكريات المونديال بالفوز على إسبانيا

عزّزت كرواتيا آمالها ببلوغ الدور نصف النهائي لدوري الأمم الأوروبية لكرة القدم العام المقبل بعدما منحها هدف الفوز من تين يدفاي الانتصار 3-2 على إسبانيا في مباراة مثيرة ضمن المجموعة الرابعة.

وظلّت إسبانيا على قمة المجموعة بست نقاط من أربع مباريات لكن مصير الفريق لم يعد بين يديه إذ تلعب إنكلترا ضد كرواتيا، ولكل منهما أربع نقاط من ثلاث مباريات، على ملعب ويمبلي يوم الأحد المقبل.

وسيتصدر الفائز بتلك المباراة المجموعة وسيبلغ الدور نصف النهائي الذي سيقام عام 2019 بينما سيبقي التعادل على إسبانيا في القمة.

وثأرت كرواتيا لهزيمتها 0-6 أمام إسبانيا في المباراة الأولى ويثق زلاتكو داليتش مدرب وصيفة بطلة العالم في إمكانية تصدر المجموعة.

وأبلغ وسائل إعلام كرواتية: ”علينا الاستمتاع بالأمر وتقديم كل ما لدينا وأنا واثق أننا نملك ما يمنحنا الفوز على إنكلترا. كانت مباراة رائعة. خمسة أهداف وأمور متقلبة وفي النهاية الفوز كان مستحقاً. اللاعبون قدّموا كل ما لديهم من أجل الفوز وهاجموا في اللحظات الأخيرة وأتى الأمر ثماره بشكل رائع“.

وأضاف داليتش الذي قاد كرواتيا للفوز 2-1 على إنكلترا في نصف نهائي كأس العالم في تموز/ يوليو: ”الأفضل في الشكل الجديد للمنتخب لم يظهر بعد“.

وبرز يدفاي كبطل في انتصار كرواتيا بإحرازه أول هدفين له على الصعيد الدولي ما دفع صاحبة الأرض لاحتفالات عارمة بعد هدفه الثاني إذ إنه انقضّ على كرة مرتدة من مسافة ثلاثة أمتار عقب تعديل إسبانيا لتأخرها مرتين.

وهزّ المهاجم أندريه كراماريتش الشباك في الدقيقة 56 ليضع كرواتيا في المقدمة قبل أن يتعادل داني سيبايوس بإحرازه أول أهدافه مع إسبانيا بعدها بنحو دقيقتين.

واستعاد يدفاي التفوّق لكرواتيا بضربة رأس من مسافة قريبة في الدقيقة 69 قبل أن يسجل سيرجيو راموس من ركلة جزاء في الدقيقة 78 ليمنح إسبانيا التعادل.

وبدأت كرواتيا المباراة بقوة وسط مساندة جماهيرها وأهدرت فرصتين في الشوط الأول فيما كاد إيسكو أن يمنح التقدّم للفريق الضيف.

وسيطرت إسبانيا في الشوط الثاني لكنها تأخرت بعد خطأ من سيرجيو راموس الذي مرر الكرة إلى إيفان بريسيتش ووضع جناح إنتر ميلانو الإيطالي زميله كراماريتش في مواجهة الحارس ديفيد دي خيا ليهز الشباك.

ولم تدم فرحة كرواتيا كثيراً إذ أدرك سيبايوس التعادل بعد عمل جيد من إيسكو وإياغو أسباس.

وجعل يدفاي النتيجة 2-1 بضربة رأس بعد تمريرة عرضية مقتنة من لوكا مودريتش.

وأدركت إسبانيا التعادل للمرة الثانية بعدما لمس شيمه فرساليكو الكرة بيده داخل منطقة الجزاء ونفّذ راموس الركلة بنجاح.

وأتيحت الفرص للمنتخبين وبدت إسبانيا هي الأقرب للتسجيل قبل أن تحسم كرواتيا الأمور في النهاية.

ولم يستطع دي خيا سوى إبعاد تسديدة البديل يوسيب بريكالو وانقض يدفاي على الكرة المرتدّة ليضعها في المرمى