موقع النهضة نيوز
الخبر بجانبك.

تاريخ

هنري الثامن.. ملك إنجلترا «المؤمن» الذي تزوج 6 سيدات وشنق بعضهن

ملك ظل على كرسي الحكم البريطاني نحو 37 عامًا، جمع الكثير من المُتناقضات، فهو الملك المُثقف واسع الاطلاع، الذي له اهتمامات خاصة بالأسلحة والدروع إضافة إلى رومانسيته وحُبه للنساء وكتابته للشعر، ذلك الحب الذي قادّه للزواج ست مرات، والذي قاد إنجلترا للتحول من الكاثوليكية إلى البروتستانتية، لكي يتمكن من الانفصال عن زوجته الأولى والحصول على الثانية، التي عشقها قبل الزواج وضاق ذرعًا بها بعده؛ ليعدمها بعد ذلك، الزوجات الستة أصبح مصيرهن: مُطلقتان، واثنتان حكم عليهما بعد اتهامهما بالخيانة، وأخرى توفيت بعد الولادة،  أما السادسة فقد…

قصة أكبر انتحار جماعي

استيقظت أميركا صباح 19 نوفمبر/ تشرين الثاني 1978 على فاجعة ومأساة أكبر (انتحار جماعي) في العصر الحديث، 913 شخصاً انتحروا في مكان ووقت واحد، في ما يعرف بـ"جونز تاون".. بدأت القصة مع الأب "جيم جونز" الذي أنشأ طائفة دينية بروتستانتية، ودعا إلى نبذ العنصرية ورفع شعار المساواة بين البيض والسود والأغنياء والفقراء، كما قدم خطاباً في مواجهة العنصرية الشديدة تجاه السود في أميركا آنذاك. انضم للطائفة ما يقرب من 30 ألفا، وجونز كان متحدثاً بارعاً، مقنعاً، استطاع أن يجذب الأنظار إليه واكتسب شهرة، وكوّن علاقات قوية مع سياسيين…

ماذا تعرف عن مجازر الألمان في أفريقيا؟

من المثير للإعجاب قوانين حقوق الإنسان التي جاءت بها النهضة الأوروبية، كما قد يكون مثيرًا للإعجاب أيضًا وجود مئات آلاف المهاجرين على الأراضي الألمانية، وربما ليس أبلغ من صور ميركل مع المهاجرين، تمسح دمعة لاجئة رهنت أملاكها فرارًا من الحروب الدائرة في أوطانها. في كتابه «إفريقيا السوداء.. سياسة وحضارة»، يذكر العميد الركن المتقاعد يوسف روكز، الاستيلاء التوثيقي للأوروبيين على القارة السوداء، قائلًا إن «تاريخ إفريقيا لم يُكتب بعد»، في إشارة إلى أن ما كُتب هو بأقلام المستعمرين، الذين كتبوا واستكتبوا فصولًا عن غزواتهم، ومعاركهم،…

السعودية: بين الحفيد والجد, الخبثُ والغدرُ والقتلُ قاسمٌ مُشترك

من كتب التاريخ: إن ورائي أربعمئة ألف مقاتل، إن بكيتُ بكوا، وإن فرحتُ فرحوا، وإن أمرتُ نزلوا على إرادتي وأمري، وإن نهيتُ انتهوا، وهؤلاء هم جنود التوحيد؛ إخوان من أطاع الله" عبد العزيز آل سعود مفتخرا بحركة الإخوان لا تبدو حالة الغدر التي لحقت بالصحفي المقرب من الأسرة السعودية الحاكمة جمال خاشقجي، ولا بالعلماء وكبار المشايخ الذين امتلأت بهم السجون السعودية، ولا تقليص صلاحيات هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، بل والتفكير في إلغائها بالكلية فضلا عن إنشاء هيئة الترفيه في الدولة "المحافظة"، لا يبدو كل ذلك مجرد…
- Advertisement -

- Advertisement -

آخر الأخبار

1 من 273
النشرة الإخبارية