أخبار

اكتشاف مقبرة جماعية لأشخاص قضوا على يد "داعش" في سوريا

28 تشرين الأول 2020

ذكرت مصادر أهلية، معلومات عن استخراج رفات 26 شخصاً، ينتمون لعشيرة الشعيطات قتلوا على يد تنظيم " داعش " الإرهابي في ريف دير الزور.


وبحسب المصادر، تم التعرف على هوية 25 منهم بعد أن صوروا الجثث المستخرجة ونشروها بين أبناء العشيرة.

وهي ليست المرة الأولى التي يتم فيها اكتشاف رفات لمدنيين قتلهم التنظيم، الذي كان قد ارتكب مجزرة بحق عائلات عشيرة الشعيطات، وذلك بعد اشتباكات خلال شهري تموز، وآب من صيف 2014، وراح ضحيتها أكثر من 1200 قتيل بينهم أطفال ونساء، واختطاف أكثر من 1000 شخص ما زال مصير أكثر من 900 شخص منهم مجهولا.

يذكر أن عشيرة الشعيطات من العشائر العربية المهمة في ريف دير الزور، والذين انضم عدد كبير منهم في بداية الحرب إلى التنظيمات المسلحة، ليدخلوا بعدها في اشتباكات عنيفة مع تنظيم "داعش" الإرهابي