قنوات التواصل الاجتماعي تحرج الرئيس الأمريكي دونالد ترامب

أخبار

متهرباً من سؤال السوشال ميديا.. ترامب ينسحب من لقاء تلفزيوني وهو غاضب

26 تشرين الأول 2020

لاشك ان الفيديوهات المضحكة والصور الغريبة الملتقطة للرئيس الأمريكي دونالد ترامب تثير جدلاً وتحصل على نسبة متابعة بين رواد السوشال ميديا، تصرفات الرئيس الأمريكي الغريبة لاتقتصر في تعامله مع نفسه فحسب بل طالت من حوله، حيث نشرت شبكة "سي بي إس"، اليوم الاثنين، لقطات للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وهو ينسحب فجأة من مقابلة مع برنامج "60 دقيقة".

وبحسب صحيفة "الغارديان"، نشر ترامب بالفعل مقاطع على وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة به، في محاولة لإظهار أنه تعرض لسوء معاملة من قبل المحاورة، ليزلي ستال. كما وصف مسبقا المقطع الذي نشر أمس بـ"المزيف" و"المتحيز".

وقال ترامب لستال: "لقد طرحت الكثير من الموضوعات بشكل غير لائق". فأجابت: "حسنًا، أنا قلت، سأطرح عليك أسئلة صعبة". وبعد سؤال حول ما إذا كان استخدامه لوسائل التواصل الاجتماعي يؤدي إلى "إبعاد الناس"، وهنا أنهى ترامب التسجيل.

وقال: "لا، أعتقد أنني لن أكون هنا إذا لم يكن لدي وسائل تواصل اجتماعي. الإعلام مزيف. وبصراحة، إذا لم يكن لدي وسائل التواصل الاجتماعي، فلن يكون لدي أية طريقة لإخراج صوتي".

بعد لحظات قليلة، أخبر مساعدته هوب هيكس: "أعتقد أن لدينا ما يكفي من المقابلة هنا، هوب. حسنا، هذا يكفي، لنذهب".

النهضة نيوز