الصين تكشف أخطاء الولايات المتحدة الثلاثة في تايوان

أخبار

وزير الخارجية الصيني يحدد أخطاء الولايات المتحدة التي ارتكبتها في ملف تايوان

8 آب 2022

حدد وزير الخارجية الصيني، وانغ يي، الأخطاء الثلاثة التي ارتكبتها الولايات المتحدة الأمريكية فيما يخص ملف تايوان، بعد سماحها لرئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي، بزيارة الجزيرة.

حيث أوضح وانغ يي، بأن الخطأ الأول يتمثل بالتدخل الأمريكي الجسيم في الشؤون الداخلية للصين، مضيفا "متجاهلة تحذيرات وتنبيهات بكين المتكررة، واصلت واشنطن تنظم زيارة بيلوسي لتايوان، وكان ذلك انتهاكا صارخا لسيادة الصين وسلامة أراضيها".

وأشار الوزير الصين إلى أن الخطأ الثاني، يتمثل في دعم استقلال تايوان، موضحا أنه لا يجب على أي دولة في العالم أن تدعم "القوى الانفصالية"، في حين أن الولايات المتحدة قامت بفعل مماثل ضد الصين.

وشدد وزير الخارجية الصيني على أن الخطأ الثالث هو رغبة الولايات المتحدة في تقويض السلام في المنطقة من خلال زيادة وجودها العسكري هناك.

واعتبر وانغ يي، التدابير التي اتخذتها الصين بعد زيارة بيلوسي لتايوان لحماية سيادة ووحدة أراضيها بأنها معقولة وقانونية وعلنية ومتناسبة.

وكانت رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي، قد قامت بزيارة إلى تايوان في الثاني من الشهر الجاري، متجاهلة تحذيرات الصين ورفضها للزيارة.

وعلى إثر ذلك أطلقت الصين أكبر مناورات عسكرية يتم تنظيمها على الإطلاق في ست مناطق حول تايوان، من الرابع إلى السابع من الشهر الحالي لتعلن اليوم استمرار المناورات جوا وبحرا في محيط الجزيرة التي تعتبرهات جزءا لا يتجزأ من البر الرئيسي الصيني.

وإضافة إلى المناورات فقد ردت الصين على هذه الزيارة بتعليق سلسلة من المباحثات والشراكات الثنائية مع الولايات المتحدة، لا سيما في مجال التغير المناخي والدفاع، كما فرضت سلسلة من العقوبات الاقتصادية ضد تايوان.

المصدر: نوفوستي