ضربة أمريكية تستهدف قياديا متشددا بارزا في سورية

أخبار

الجيش الأمريكي يستهدف قياديا بارزا في تنظيم حراس الدين في سورية

28 حزيران 2022

أكد الجيش الأمريكي ليلة الثلاثاء، بأنه وجه ضربة في محافظة إدلب السورية، استهدفت قياديا بارزا في جماعة حراس الدين المتحالف مع تنظيم القاعدة.

حيث أوضح الجيش الأمريكي في بيان له بأن الضربة استهدفت أبو حمزة اليمني القيادي البارز في ما يعرف بـ"جماعة حراس الدين" المتحالفة مع تنظيم القاعدة، بينما كان يتنقل بمفرده على دراجة نارية.

ولفت البيان إلى أن المراجعة الأولية لم تشر إلى وقوع إصابات في صفوف المدنيين من جراء الضربة التي تم تنفيذها في 27 حزيران/ يونيو الجاري.

وأشار البيان إلى أن المنظمات الإرهابية، بما في ذلك المنظمات المتحالفة مع القاعدة مثل "حراس الدين"، لا يزالون يمثلون تهديدًا لأميركا وحلفائها.

وأضاف: "يستخدم المسلحون المتحالفون مع القاعدة، سورية ملاذا آمنا للتنسيق مع الفروع الخارجية وتخطيط العمليات خارج سورية".

واعتبر بيان الجيش الأميركي بأن "مقتل هذا القائد البارز سيعطل قدرة القاعدة على تنفيذ الهجمات ضد المواطنين الأميركيين وشركائنا والمدنيين الأبرياء حول العالم".

ويذكر أن القوات الأمريكية أعلنت في السنوات الأخيرة عن استهداف عدد من القيادات البارزة المنتمية إلى تنظيم القاعدة والجماعات المقربة منه في محافظة إدلب السورية.

ويشار إلى إدلب ما تزال خارج سيطرة الدولة السورية وتهيمن عليها هيئة تحرير الشام، التي تشكلت عام 2017 على شكل اندماج بين جبهة النصرة وعدة ميليشيات أخرى مماثلة، إضافة إلى التنظيمات المسلحة المدعومة من تركيا.

المصدر: وكالات