محاكمة الطاقم الطبي للأسطورة الراحل دييجو مارادونا

رياضة

مقتل مارادونا: محاكمة 8 من الطاقم الطبي بتهمة القتل البسيط

23 حزيران 2022

صدر حكم بمحاكمة ثمانية أشخاص ممن اعتنوا بنجم كرة القدم الأرجنتيني دييغو مارادونا بتهمة القتل البسيط على أثر التحقيقات بعد وفاته بأزمة قلبية.

و تساءل القاضي المسؤول عن القضية عن "السلوكيات والأنشطة أو الإهمال لكل متهم التي أدت إلى تحقيق النتيجة القاتلة".

محاكمة 8 أشخاص بمقتل مارادونا

وجاء في الحكم أن ثمانية أشخاص من بينهم أطباء وممرضات وطبيب نفسي اعتنى بمارادونا وقت وفاته في عام 2020 متهمون بـ "القتل البسيط"، وهي تهمة خطيرة تعني إزهاق الروح عن قصد، حيث خلص مجلس طبي تم تعيينه للتحقيق في وفاة مارادونا في عام 2021 إلى أن فريقه الطبي تصرف "بطريقة غير لائقة وقاصرة ومتهورة".

الأسطورة الراحل مارادونا 

اعتبر مارادونا أحد أعظم لاعبي كرة القدم في التاريخ، على الرغم من أن اللاعب الصغير الملقب بـ "بيلوسا" بسبب شعره الطويل و "D10S" كلعب على الكلمة الإسبانية لـ "الله" باستخدام الرقم الموجود على قميصه، تصارع مع المخدرات وتعاطي الكحول لسنوات.

وقال ماريو بودري محامي أحد أبناء مارادونا لرويترز أن الفائز بكأس العالم كان "في وضع يائس" وقت وفاته، حيث توفي مارادونا في 25 تشرين الثاني 2020، عن عمر يناهز 60 عاماً.

وقال: "بمجرد أن رأيت السبب، قلت إنه قتل، لقد حاربت لفترة طويلة وها نحن هنا ، مع اكتمال هذه المرحلة".

الطاقم الطبي لمارادونا في قفص الاتهام 

بدأ المدعون الأرجنتينيون التحقيقات بعد وقت قصير من وفاة مارادونا في منزله بالقرب من بوينس آيرس، بما في ذلك الأمر بتفتيش ممتلكات طبيبه الشخصي والتحقيق مع الآخرين المعنيين برعايته.

أسماء الطاقم الطبي لمارادونا

والمتهمون الذين وردت أسماؤهم في الحكم هم: ليوبولدو لوك، جراح الأعصاب والطبيب الشخصي لمارادونا، وطبيبه النفسي أغوستينا كوساشوف، وطبيبه النفسي كارلوس دياز، بالإضافة إلى ممرضتان، جيزيلا مدريد وريكاردو ألميرون، ورئيسهم، ماريانو بيروني، وطبيبان هما بيدرو دي سبانيا ونانسي فورليني.

ونفى المتهمون مسؤوليتهم عن مقتل مارادونا، وقال القاضي أن محامي بعضهم طالبوا بفصل القضية.

استئناف ضد قرار محاكمة الطاقم الطبي لمارادونا 

وقال فاديم ميشانتشوك، محامي كوساشوف، أنهم سيستأنفون القرار، مضيفاً أن مجال رعاية الطبيب النفسي لا علاقة له بسبب الوفاة، وقال المحامي: "يتم البحث عن طرف مذنب بأي ثمن وتضيع الموضوعية".

عقوبة جريمة القتل البسيط 

عادة ما تؤدي جريمة "القتل البسيط" في الأرجنتين إلى عقوبة بالسجن تتراوح بين 8 و 25 عاماً، وفقاً لقانون العقوبات في البلاد، ولا يوجد موعد محدد للمحاكمة بعد.


المصدر: الغارديان