السر وراء الإعلانات حول الملاعب الرياضية

منوعات

السر وراء الإعلانات حول الملاعب الرياضية

11 آب 2022

ربما تحب كرة القدم، ولكن من المؤكد أنك شاهدت أحدى المباريات سواء لكرة القدم أو لغيرها من الرياضات مثل التنس وكرة السلة. في كل مرة تشاهد هذه المباريات عبر شاشات التليفزيون، تتساءل السر وراء الإعلانات حول الملاعب الرياضية.

تسأل نفسك عن كيفية التحكم في هذه الإعلانات وكيف لا تتأثر باللاعبين أو الكرة أو غير ذلك من الأشخاص والأشياء التي تصطدم بها. كم تدفع الشركات صاحبة العلامات التجارية للظهور خلال مواعيد المباريات الشهيرة؟ هل أشاهد نفس الإعلانات التي يشاهدها الآخرين في دول أخرى أثناء عرض نفس المباريات؟

جميع هذه الأسئلة في حاجة إلى إجابات وطالما بحثنا عنها ولم نجد إجابة واضحة. هنا، يمكننا توضيح الأمور لك وتقديم إجابات بسيطة عن كل ما يتعلق بالإعلانات التجارية حول الملاعب الرياضية.

أسباب ظهور الإعلانات التجارية حول الملاعب الرياضية

في الحقيقة، إن السبب الرئيسي حول ظهور الإعلانات حول الملاعب الرياضية هو التسويق. فالرياضة في العالم كله بصفة عامة والدول العربية بصفة خاصة هي واحدة من وسائل الترفيه ذات الشعبية الكبيرة. فهناك ملايين من المشاهدين في هذه الدول الذين يتابعون مباريات الدوري الإنجليزي لكرة القدم، الدوري الإسباني، الدوري الفرنسي، دوري أبطال أوربوا، دوري أبطال آسيا وغير ذلك من البطولات المحلية والدولية.

لذا، تقوم الشركات التجارية بوضع علاماتها التجارية بغرض الترويج والظهور أمام أكبر عدد من المشاهدين. فالكثيرين يقومون بالبحث عن أي علامة تجارية جديدة يشاهدونها ويتعرفون على ما تقدمه من خدمات. بذلك، تحصل هذه الشركات على عملاء مؤكدين وعملاء محتملين. فهي تسعى لتقديم خدماتها لأكبر عدد من الجمهور والمستهلكين.

ما هي أشهر الشركات صاحبة الإعلانات حول الملاعب الرياضية؟

هناك الكثير من الشركات التي تتجه نحو هذه الطريقة من التسويق. بالطبع، يكلف الأمر الكثير من الأموال. فالشركة ستظهر لملايين من المشاهدين بشكل متكرر ومضمون ولأكثر من مرة وقد يكون طوال فترة المباراة.

تختلف طبيعة الشركات التي تظهر في الإعلانات التجارية حول الملاعب الرياضية. فالبعض منها مهتم بمجال الرياضة حيث تتيح لعملائها إمكانية المراهنة على الأحداث الرياضية. تمتلك هذه الشركات مواقع على الإنترنت حيث تقدم خدماتها للمهتمين بهذا المجال سواء من الدول العربية أو غيرها. أبرز مثال على ذلك هو موقع رابونا للمراهنات والذي يوفر لعملائه المراهنة على مباريات كرة القدم المحلية والدولية والتي من أبرزها مباريات كأس العالم لكرة القدم 2022 في قطر. يعمل الموقع منذ سنوات طويلة وبفضل جهوده التسويقية، استطاع أن يحقق الكثير من النجاح.

هناك شركات أخرى متخصصة في مجال الأغذية والمشروبات والتي من أهمها شركة كوكاكولا. بالفعل هي شركة عملاقة ومنتشرة في جميع أنحاء العالم، وترغب في أن تكون بشكل متواصل في المرتبة الأولى في صناعة المشروبات الغازية.

هذا إلى جانب شركات الطيران المدنية، وشركات الاتصالات وما إلى ذلك. إذن، تختلف طبيعة الشركات التجارية صاحبة الإعلانات حول الملاعب الرياضية.

ما طريقة عمل الإعلانات حول الملاعب الرياضية

المدهش في الأمر هو أن الإعلانات التجارية التي تظهر أثناء المباريات الرياضية هي إعلانات افتراضية. معنى هذا أنك ترى هذه الإعلانات عندما تشاهد المباراة عبر شاشات التليفزيون أو الكمبيوتر أو الهاتف الجوال. إذا قمت بتجربة حضور مباراة من المدرجات بشكل واقعي، لن ترى أي منها على الإطلاق.

الشركة الرئيسية المسؤولة عن الإعلانات حول الملاعب الرياضية هي شركة supponer وهي السر في هذه الإعلانات التي يتم عرضها من خلال تقنية حديثة ومتطورة تدعى BBRLIVE. تقوم الشركات التجارية التي ترغب في وضع إعلاناتها أثناء مباراة في الدوري الإنجليزي الممتاز على سبيل المثال بالتعاقد مع هذه الشركة. بدورها تقوم الشركة بالتعامل بشكل مباشر مع الطاقم الموجود داخل الملعب للتحكم في لوحات الإعلانات وإخبارهم بنوعية الإعلانات التي ستظهر وكافة التفاصيل الأخرى بمقابل مادي. تحصل أيضًا الشركة المالكة لحقوق بث المباريات مثل قنوات بي ان سبورت على عوائد مالية حسب ما تنص عليه الاتفاقيات بين تلك الشركات.

هل أشاهد نفس الإعلانات التي يشاهدها الآخرين؟

الإجابة البسيطة والمختصرة هي نعم. فأنت تشاهد نفس الإعلانات التي يراها المشاهدين لنفس الحدث الرياضي داخل منطقتك الجغرافية. فالشركة صاحبة العلامة التجارية، ترغب في التسويق لنفسها داخل نطاق جغرافي معين ولجمهور معين من المشاهدين. لذا، أنت وجميع المشاهدين داخل هذه المنطقة الجغرافية تشاهدون الإعلانات ذاتها.

مع ذلك، يمكنك الإجابة عن نفس السؤال بـ "لا" وهو ما لا يتعارض مع الإجابة السابقة. فلن ترغب شركة معينة في التسويق لنفسها في نطاق جغرافي حيث لا تقدم خدماتها. لذا، تختار الشركة المُعلنة المناطق الجغرافية التي ترغب في الظهور بها. إذن، فإن الإعلانات التجارية التي تراها أنت في أحد الدول العربية، قد لا يراها نفس الأشخاص المشاهدين لذات الحدث الرياضي في دولة أخرى مثل فرنسا على سبيل المثال.