النفط الروسي في دائرة العقوبات الأوروبية الجديدة على موسكو

أخبار

المجلس الأوروبي: عقوبات جديدة على روسيا تشمل بيع النفط وتوسع حظر استيراد البضائع

5 تشرين الأول 2022

أعلنت رئاسة المجلس الأوروبي، اليوم الأربعاء، عن الاتفاق على حزمة ثامنة من العقوبات الجديدة على روسيا، لتشمل بيع النفط وتوسيع الحظر على استيراد البضائع.

حيث أوضحت الرئاسة التشيكية للمجلس الأوروبي في بيان عبر تويتر، بأن "حزمة العقوبات الجديدة تشمل: حظر بيع النفط الروسي عن طريق البحر إلى دول ثالثة بأسعار تتجاوز سقف السعر، وحظر تقديم الخدمات اللازمة لأنشطة النقل، وتوسيع حظر استيراد البضائع من روسيا ليشمل منتجات الصلب ولُب الخشب والورق والآلات والأجهزة والمنتجات الكيميائية والبلاستيك والسجائر... إلخ".

ولفتت إلى أن حزمة العقوبات الجديدة تشمل أيضا حظر تقديم تكنولوجيا المعلومات والخدمات الهندسية والقانونية إلى المؤسسات الروسية، وحظرا على تصدير التكنولوجيا إلى روسيا.

كما بينت الرئاسة بأن توسيع العقوبات شمل خيرسون وزابوروجيه، ومعايير جديدة للتحايل على العقوبات والإدراج على قوائم العقوبات.

ويذكر بأن الدول الغربية تواصل فرض العقوبات على روسيا على خلفية العملية العسكرية في أوكرانيا، مستهدفة قطاع الطاقة، مما أدى إلى ارتفاع أسعارها عالميا، الأمر الذي زاد الأرباح والمكاسب الروسية بشكل كبير.

وفي وقت سابق من الشهر الماضي أعلنت مجموعة السبع الكبرى عزمها تحديد سقف لأسعار إمدادات النفط والغاز من روسيا، الأمر الذي قوبل بتحذير روسي من أن هذه الخطط مغامرة ستسبب ارتفاع أسعار الطاقة عالميا، وبأن روسيا لن تزود السوق العالمية بالنفط بأسعار لا ترضيها.

المصدر: وكالات