اغتيال رائد وعلم بارز في مجال التكنولوجيا والاتصالات في لبنان والعالم

أخبار لبنان

إسرائيل تغتال رجل أعمال لبناني بارز في مجال التكنولوجيا والاتصالات باستهداف سيارته جنوب لبنان

21 كانون الثاني 2024

اغتالت إسرائيل أمس السبت رجل الأعمال البارز في مجال التكنولوجيا والاتصالات محمد باقر دياب في غارة جوية استهدفت سيارته في البازورية شرق مدينة صور جنوب لبنان.


هيئات لبنانية تنعي الشهيد محمد باقر دياب

حيث نعى المجتمع المدني اللبناني الرقمي المتخصص وقطاع التكنولوجيا والاتصالات في لبنان، رجل الأعمال الشهيد محمد باقر دياب، الذي استشهد جراء الغارة الإسرائيلية الآثمة على سيارته في البازورية يوم أمس، وهو مدير عام شركة Tecomsa ورئيس الشركة القابضة MD وعضو شبكة التحول والحوكمة الرقمية في لبنان DTGN وعضو مجلس ادارة جمعية المعلوماتية المهنية PCA، عضو اتحاد المعلوماتية والاتصالات في لبنان ALMA، عضو الهيئة العامة في الاتحاد العربي للانترنت والاتصالات ARISPA.

ولفت الناعون في بيانهم إلى أن الشهيد هو داعم الابداع والابتكار وريادة الأعمال في لبنان والعالم من خلال جائزة القمة العالمية World Summit Awards التابعة للأمم المتحدة، والمشارك في البعثات والوفود اللبنانية التكنولوجية الى المحافل والمؤتمرات والمعارض العالمية".

وأعربوا في بيانهم عن إدانتهم "هذا الفعل الجبان والغادر جراء اغتيال رائد وعلم بارز في مجال التكنولوجيا والاتصالات في لبنان والعالم"، مطالبين المجتمع الرقمي المحلي والدولي باتخاذ الإجراءات ضد استهداف المدنيين ورجال الاعمال اللبنانيين والمتخصصين في مجال التكنولوجيا والاتصالات".

موعد تشييع الشهيد محمد دياب

وحول موعد تشييع الشهيد وتقبل التعازي به جاء في البيان: "تقبل التعازي بالشهيد محمد دياب الأحد ٢١ كانون الثاني، الساعة ١ ظهرا في قاعة الحوراء في منطقة الغبيري شاتيلا، وينطلق موكب التشييع الساعة ٢ ظهرا باتجاه مدافن روضة الحوراء في الغبيري".

ويذكر بأن الناعين هم المجتمع المدني اللبناني الرقمي المتخصص، لجنة تكنولوجيا المعلومات النيابية، لجنة الاتصالات النيابية، شركة Tecomsa وشركة MD القابضة، شبكة التحول والحوكمة الرقمية في لبنان DTGN، جمعية المعلوماتية المهنية PCA، اتحاد المعلوماتية والاتصالات في لبنان ALMA، الاتحاد العربي للانترنت والاتصالات ARISPA، الجمعية اللبنانية للمعلوماتيين المحترفين LAITP، جمعية المبدعين اللبنانيين LIA، نقابة تكنولوجيا التربية EdtechS.