سليمان فرنجية يكشف طموحه الرئاسي وموقفه من ترشيح معوض وقائد الجيش

أخبار لبنان

سليمان فرنجية: حقي الدستوري الترشح إلى رئاسة الجمهورية وأسعى لأكون مرشحا توافقيا

26 كانون الثاني 2023

أكد رئيس تيار المردة سليمان فرنجية، اليوم الخميس بأن من حقه الدستوري الترشح إلى رئاسة الجمهورية، وبأنه يسعى ويريد أن يكون مرشحا توافقيا.

حيث قال فرنجية في تصريحات بعد لقاء مع البطريرك الماروني بطرس الراعي في بكركي: "حقي الدستوري أن أترشح إلى رئاسة الجمهورية، وأعتبر ان المسيحية انفتاح ومسامحة وحوار."

وتابع زعيم تيار المردة بالقول: "أسعى وأريد أن أكون مرشحاً توافقياً"، مضيفا: "لم أترشح إلى رئاسة الجمهورية لكي أسحب ترشيحي، وعندما أشعر أن لدي عدد الأصوات التي تخولني أن أكون مرشحاً جديا سأترشّح ولست ضد أن يتفّقوا على أي رئيس."

وشدد فرنجية، على أنه لا يريد أن يكون رئيس تحد، مشيرا إلى أن "الأكثرية بحاجة إلى 65 صوتاً، لذلك نقول أنا أو غيري لا أحد يستطيع أن يصل الى الرئاسة."

ولفت فرنجية إلى أنه "إذا وصل النائب ميشال معوّض ليكون رئيساً للجمهورية سنتعاون معه، ولكن هذا لا يعني أنّنا سننتخبه."

وأوضح رئيس تيار المردة موقفه من ترشيح قائد الجيش والنائب ميشال معوض بالقول: "لست ضد قائد الجيش جوزيف عون ولكن ما هو مشروعه السياسي؟ وهل معوض رئيس توافقي؟"

كما بين بأن "رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل لديه أسبابه ليرفضني فالأمور أكبر من قدرته الاستيعابية."

وكان مجلس النواب اللبناني قد فشل مجددا، في انتخاب رئيس جديد للجمهورية خلال الجلسة التي عقدها في 19 الشهر الجاري، للمرة الأولى هذا العام بعد عشر محاولات فاشلة في العام الماضي.

ويأتي ذلك وسط استمرار الفراغ الرئاسي المتواصل منذ انتهاء ولاية الرئيس السابق ميشال عون، في 31 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، وزاد من تعقيد المشهد السياسي الانقسام الحاد بين الأفرقاء اللبنانيين وعدم الاتفاق على شخصية توافقية.