خطة يابانية لتطوير الصواريخ والهدف.. بلوغ كوريا الشمالية والصين

الرصد العسكري

اليابان تعتزم تطوير صواريخ بعيدة المدى تستطيع ضرب كوريا الشمالية والصين

31 كانون الأول 2022

أعلنت وسائل إعلام يابانية بأن وزارة الدفاع تنوي تطوير أنواع من الصواريخ بعيدة المدى تستطيع الوصول إلى كوريا الشمالية والصين.

حيث نقلت وكالة كيودو للأنباء عن مصدر مطلع تأكيده بأن اليابان تتطلع إلى نشر صاروخ يصل مداه إلى ألفي كيلومتر بحلول أوائل 2030.

ولفت إلى أن طوكيو ستعمل على نشر صاروخ فرط صوتي بمدى يصل إلى ثلاثة آلاف كيلومتر يمكنه بلوغ أي موقع في كوريا الشمالية وأجزاء من الصين بحلول عام 2035.

وفي وقت سابق من هذا الشهر أعلنت اليابان عن أكبر خطة إنفاق عسكري لها منذ الحرب العالمية الثانية تبلغ 320 مليار دولار، لتقوية قدراتها العسكرية وشراء صواريخ قادرة على ضرب الصين.

وأقرت الحكومة اليابانية تعديلات قانونية هي الأكبر من نوعها على عقيدة الأمن والدفاع اليابانية، واصفة الصين بالتحدي الإستراتيجي غير المسبوق، كما تصف روسيا بمصدر قلق للأمن القومي الياباني، وتتضمن التعديلات الجديدة حق القوات اليابانية بتوجيه الضربات الاستباقية. 

المصدر: وكالات