ناشط ينفي ما يتم تداوله عن نقل البضائع من الأردن إلى إسرائيل بمقطع مصور

ناشط يرد على ما يتم تداوله عن نقل البضائع من الأردن إلى إسرائيل بمقطع مصور

نشرت وكالة "سرايا" الإخبارية فيديو لأحد الناشطين، ينفي فيه ما يتم تداوله من مقاطع فيديو في الأردن، عن عشرات الشاحنات التي تنقل البضائع إلى إسرائيل، مبينا أنها تنقل البضائع لمصلحة تجار فلسطينيين في الضفة المحتلة.



فقد أظهر الفيديو ناشطا وهو يقسم أنه مرّ هناك مصادفة، ويسأل السائقين هل يعرفونه ليردوا بـ"لا"، ليشتم أخيراً من "يطلق الشائعات" عن إمداد أردني لإسرائيل بالبضائع.

في الفيديو الذي صوره الشاب، يظهر سائقون وهم يتحدثون عن أن هذه البضائع لتجار فلسطينيين ويقسمون على ذلك، كما يظهر أنواع هذه البضائع.

تجدر الإشارة إلى أن الحديث عن الجسر البري للشاحنات المحملة بالبضائع كبديل عن السفن الإسرائيلية والأجنبية تأتي في ظل فرض جماعة أنصار الله في اليمن حظراً على مرور السفن عبر مضيق باب المندب.

ووفق ما أوردته وكالة سرايا فإن كل ساعة تمر 6 شاحنات ما بين ساعات ما قبل الظهر إلى غروب الشمس، بنظام مجموعات أو بشكل فردي، باتجاه جسر الشيخ حسين.

وكان أحد السائقين في الأردن قد نشر مقطع فيديو يظهر عشرات الشاحنات التي تنقل السلع والبضائع إلى فلسطين المحتلة عبر جسر الشيخ حسين البري الذي يربط الأردن بإسرائيل.

وسبق أن ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية، بأن كلا من السعودية والبحرين والأردن، يقومون بخطوات تنتهي بإدخال البضائع إلى إسرائيل عبر الطرق البرية.

وبدورها استعرضت صحيفة "يديعوت أحرنوت" العبرية تفاصيل قيام شركات إسرائيلية بتفريغ البضائع في موانئ البحرين ودبي وتحميلها على شاحنات سعودية وأردنية تشق طريقها براً إلى إسرائيل.


وكالة: سرايا