فيتنام تحشد 250 ألف جندي لمواجهة أسوأ عاصفة تشهدها البلاد

أخبار

فيتنام تحشد 250 ألف جندي لمواجهة أسوأ عاصفة تشهدها البلاد منذ عقدين على الأقل

28 تشرين الأول 2020

أفادت وسائل الإعلام الفيتنامية صباح اليوم الأربعاء أن فيتنام قد حشدت ما لا يقل عن 250 ألف جندي و2300 مركبة لمكافحة أسوأ عاصفة تشهدها البلاد منذ عقدين على الأقل.

حيث أفادت وكالة الأنباء الفيتنامية أن الدولة الواقعة في جنوب شرق آسيا تواجه العاصفة "مولاف"، وهي العاصفة التاسعة في البحر الشرقي هذا العام والرابعة خلال الشهر الجاري، والتي أودت بحياة شخصين ويعتقد أن الكثير ما زالوا في عداد المفقودين، بالإضافة إلى الآلاف الذين أصبحوا مشردين بعد تدمير مساكنهم.

وقال المركز الوطني للتنبؤات المائية والأرصاد الجوية في البلاد أن هذه العاصفة هي الأقوى منذ 20 عام، وستتحرك إلى عمق أكبر في داخل البلاد خلال الأيام القادمة، بالإضافة إلى هطول الأمطار المتقطعة على أجزاء كثيرة من البلاد.

عاصفة في الفيتنام

ووفقا لصحيفة فيتنام نيوز اليومية، فقد طلب من حوالي 1242 سفينة صيد على متنها 7430 عاملا العودة إلى ديارهم، كما وتم إجلاء أكثر من 44200 شخصا إلى بر الأمان في مقاطعة فو ين، التي تشهد عواصف قوية وهطول أمطار غزيرة منذ بداية الشهر الجاري.

بالإضافة إلى ذلك، تعاني المنطقة الوسطى في فيتنام من فيضانات تاريخية وعواصف متتالية منذ أوائل الشهر الجاري، حيث تسببت الأمطار والانهيارات الأرضية والفيضانات في مقتل ما لا يقل عن 130 شخص بينما لا يزال 18 شخص في عداد المفقودين حتى الآن، وأثرت الأمطار على 7 ملايين شخص في البلاد.

والجدير بالذكر أن الحكومة الفيتنامية برئاسة رئيس الوزراء نجوين شوان فوك قد أعلنت أنها ستقدم 6500 طن من الأرز من الاحتياطيات الوطنية إلى أربع مقاطعات مركزية لمساعدة المتضررين من الفيضانات الأخيرة.

النهضة نيوز