عليكي الاهتمام به.. النوم يبني ويقوي أدمغة الأطفال الرضع

لهذا السبب النوم مهم لأدمغة الأطفال الرضع

أظهرت دراسة جديدة أن النوم يعتبر عاملا أساسيا ومهما للغاية في بناء وتقوية أدمغة الأطفال الرضع، كما أنه يتم صيانة وإصلاح أي خلايا تالفة في الدماغ خلال النوم قبل أن يبلغ الطفل سن الثالثة.

أظهرت دراسة جديدة أن النوم يعتبر عاملا أساسيا ومهما للغاية في بناء وتقوية أدمغة الأطفال الرضع، كما أنه يتم صيانة وإصلاح أي خلايا تالفة في الدماغ خلال النوم قبل أن يبلغ الطفل سن الثالثة.

وقبل بلوع سن 2.5 عام، ينمو الدماغ بشكل سريع ومضطرد، وأثناء النوم وخاصة خلال نوم حركة العين السريعة، يتم بناء دماغ الطفل ويقوي نقاط التشابك العصبي فيه، والتي تربط الخلايا العصبية ببعضها البعض حتى تتمكن من التواصل والعمل بشكل جيد.

بعد ذلك، أي بعد بلوغ سن الـ3 سنوات، يتحول الغرض الأساسي من النوم إلى وظيفة الصيانة والحفاظ على الدماغ، والتي تستمر معه لبقية حياة الإنسان، وذلك وفقاً للدراسة.

وقالت كبيرة المشاركين في الدراسة، البروفيسورة جينا بو، أستاذة في علم الأحياء وعلم وظائف الأعضاء التكامليين في جامعة كاليفورنيا بلوس أنجلوس: "لا تقوموا بإيقاظ الأطفال خلال نوم حركة العين السريعة، وذلك لأنه هناك عمل هام تقوم به أدمغتهم خلال نومهم".

كما وقال البروفيسور فان سافاج، وهو مؤلف مشارك في الدراسة وأستاذ علم البيئة والأحياء التطورية والطب الرياضي في جامعة كاليفورنيا بلوس أنجلوس: "لقد صدمت من مدى التغيير الهائل الذي حدث خلال فترة قصيرة من الزمن في أدمغة الأطفال، وأن هذا التبديل في الأدوار يحدث عندما نكون في فترة مبتدئة من العمر، إنه انتقال مشابه لما يحدث عندما يتجمد الماء إلى جليد".

بالإضافة إلى ذلك، وجد تحليل فريق البحث لعشرات من دراسات النوم أن نوم حركة العين السريعة، أي فترة النوم التي تحصل فيها الأحلام، تتناقص مدتها مع نمو حجم الدماغ، والجدير بالذكر أن الأطفال حديثو الولادة يقضون ما يصل إلى حوالي 50٪ من وقت نومهم في نوم حركة العين السريعة، ولكن هذه النسبة تنخفض إلى حوالي 25٪ عندما يبلغون من العمر 10 سنوات ، كما وتستمر في الانخفاض مع تقدم العمر.

وقال مؤلفو الدراسة في بيان صحفي صادر عن الجامعة أن البالغين الأكبر من 50 عاما يقضون حوالي 15٪ من وقتهم نائمين في نوم حركة العين السريعة.

كما وأشار الباحثون إلى أن النوم الجيد ليلا يساعد على إبقاء الدماغ في حالة جيدة، حيث قال البروفيسور بو: "إن النوم لا يقل أهمية عن الطعام، حيث أنه لمن المعجزات أن تتناسب فترة النوم مع احتياجات نظامنا العصبي".

النهضة نيوز