مجالات تتفوق فيها أجهزة الـ iOS على Android

منوعات

9 مجالات تتفوق فيها أجهزة الـ iOS على Android

5 تشرين الثاني 2021 00:43

هناك الكثير من الأسباب التي تجعل نظام Android يتفوق على نظام Apple، بشكلٍ عام فـ إن الأندرويد يعتبَّر نظاماً أكثر انفتاحاً، وهو يُقدم خيارات أكثر تنوعاً وأعلى قيمة، وبالإضافة إلى ذلك، فإنه أفضل من ناحية التخصيص، على سبيل المثال لا الحصر، ولكن إذا كان Android أفضل بكثير، فما الذي يجعل مستخدمي iOS مدمنين على أجهزة iPhone و iPad بهذا الشكل؟!



بينما يُجادل الكثيرون بأن الأمر يتعلق بالعلامة التجارية والمكانة، نعتقد أن الأسباب تتجاوز الغرور، على سبيل المثال، فإن الأيفون يُقدم تجربة لعب في كازينو الكويت أعلى جودة من تجربة اللعب التي تُقدمها مواقع الأندرويد، نحن عشاق التكنولوجيا قبل أي شيء آخر وعلينا قبول بعض الأشياء التي تقوم بها أجهزة الآي أو إس بشكلٍ أفضل من الأندرويد.

نظام الـ iOS بشكل عام أسرع وأكثر سلاسة

بعد أن استخدمت كلا النظامين الأساسيين يومياً لـ سنوات، يمكنني القول أنني واجهت عدداً أقل من البطء والتوقف في الـ iOS.

الأداء هو أحد الأشياء التي يتفوق فيها نظام التشغيل iOS بشكلٍ واضح عن نظام Android، ومع ذلك فـ إن كل أجهزة أندرويد تتمتَّع بـ معالجات أفضل بكثير من هواتف الأيفون.

وعلى سبيل المثال، فـ إن هاتف أيفون 13 الأخير يتميز بوحدة معالجة مركزية سداسية النواة مع ذاكرة وصول عشوائي سعتها 6 جيجابايت، وتُعتبَّر هذه المواصفات متوسطة المدى في سوق Android الحالي.

وفي الحقيقة فإن أغلب المستخدمين يميلون إلى المواصفات وغالباً ما ينسون النظر إلى الميزات والفوائد التي يحصلون عليها، سواء كانت معالجات Apple أفضل أم لا، فـ إن الأهم هو أنه يتم تحسين نظام iOS للعمل بشكل مثالي على الأجهزة القليلة التي تُصنعها Apple.

وفي الوقت نفسه، فقد سقط Android في بحرٍ من الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية وغيرها من المنتجات وعليه فقد أي نوع من الخصوصية أو القدرة على تقديم تجربة فريدة للمستخدمين، ويعود الأمر في ذلك إلى المصنّعين الأصليين الذين عملوا على تحسين برمجيات هذه الأجهزة، وفي بعض الأحيان يقومون بعمل ضعيف في ذلك.

يعمل النظام البيئي المغلق لشركة Apple على تعزيز التكامل، وهذا هو السبب في أن أجهزة iPhone لا تحتاج إلى مواصفات فائقة القوة لمطابقة هواتف Android المتطورة،  نظرًا لأن Apple تتحكم في الإنتاج من البداية إلى النهاية، يمكنها التأكد من استخدام الموارد بشكل أكثر كفاءة.

علاوة على ذلك، يتعين على المطورين إتباع عملية أكثر صرامة لإصدار التطبيقات، ناهيك عن عدم الحاجة إلى تحسين تطبيقاتهم لما قد يبدو وكأنه عدد لا نهائي من الأجهزة.

هذا لا يعني أن جميع أجهزة iOS يمكنها التفوق في الأداء على جميع أجهزة Android، فقد تم تصنيع بعض هواتف Android بخصائص داخلية رائعة وأداء مذهل، بشكل عام، على الرغم من ذلك، فإن أجهزة iOS أسرع وأكثر سلاسة من معظم هواتف Android بنطاقات أسعار مماثلة.


نظام iOS سهل الاستخدام للغاية

يعمل Android كـ نظام أساسي أقل جاذبية للمستهلك العام، بينما تُحاول شركة Google والشركات الشريكة لها جعل نظام Android أكثر سهولة، إلا أن الحقيقة هي أنه لا يزال من الممكن أن يكون مربكاً بعض الشيء حيث أن التعامل مع الرموز العشوائية، والإعدادات اللامتناهية، والتخصيص الكامل ليس متاحاً للجميع، علاوة على ذلك، فـ إن التناقض بين صانعي الهواتف يخلق مُنحنى تعليمياً،  حيث تبدو معظم هواتف Android مختلفة عن بعضها البعض.

يُحب عُشاق Apple بساطة نظام التشغيل الخاص بهم، ويمكن القول إنه أحد الأشياء التي يقوم بها iOS بشكل أفضل من Android بكثير، خاصة وأنه لا توجد الكثير من هذه المشكلات في نظام iOS، وهذا جزء من الجاذبية.

لا يرغب العديد من محبي iPhone العبث به وتخصيصه لأنه مُخصص من تلقاء نفسه، لذلك فإنهم يريدون جهازاً يعمل بشكل جيد وسهل الاستخدام ويمكنه نقلهم إلى محتواهم بأقل قدر من الجهد، بمعنى آخر، فإن أجهزة الـ iOS ينطبق عليها جملة "إنه يعمل فقط".

مع نظام التشغيل iOS فـ إنك ستحصل على صفحات رئيسية بها صفوف وأعمدة من الرموز، والتي يمكنك تنظيمها كما يحلو لك، كل ذلك موجود أمامك فـ الإعدادات مباشرة، والتجربة هي نفسها دائماً، بغض النظر عن نوع جهاز Apple الذي تستخدمه.

تعتبر تجربة المستخدم لنظام iOS بديهية بما يكفي لعدم وجود منحنى تعليمي لقد رأيت أطفالًا لم يستخدموا هاتفاً ذكياً مطلقاً يُمكنهم استخدام هواتف الأيفون لالتقاط الصور لأنفسهم في 10 دقائق فقط، وبالمثل، إذا كنت تمتلك بالفعل جهاز iOS، فيمكنك التبديل إلى أي جهاز آخر ومعرفة كيفية عمله على الفور.

التحديثات في الوقت المناسب

يُعد تحديث نظام iOS أحد أفضل الميزات التي تتمتَّع بها كل منتجات آبل أفضل بكثير من Android، فإذا كان جهاز iOS الخاص بك مؤهلاً للحصول على آخر التحديثات، فسوف تحصل عليها بمُجرد إطلاقها. قد تكون هذه أخبارًا سيئة للأجهزة القديمة التي لا يمكنها التعامل مع المزيد من إصدارات iOS كثيفة الاستخدام للموارد بشكل جيد للغاية. هذا موضوع آخر ولا داعي للقلق إلا إذا كان لديك جهاز Apple أقدم بكثير.

عملية التحديث ليست بالسلاسة نفسها التي يتمتع بها نظامAndroid من Google. لا تُقدِم شركة Google سوى التحديثات المباشرة المتاحة لمُنتجاتها، مثل Pixel 5 أو Pixel 5a وحتى تلك التي عُرف عنها فشلها في الحصول على التحديثات بكفاءة في بعض الأحيان.

يتعين على الشركات المصنعة مثل Samsung و Sony و Motorola وجميع الشركات الأخرى الحصول على التحديث من Google والعمل عليها وتحسينه للعمل لجهازك ومِن ثَم إرسالها إلى المستخدمين، في كثير من الحالات، يتعين على شركات الاتصالات المرور عبر هذه العملية أيضاً مما يعني أنك ستحصل على التحديثات في وقت متأخر، وأحياناً بعد شهور.


نظام Apple التكاملي

يُعد هذا الأمر بمثابة رابط لأن Google أصبحت أفضل بكثير في دمج خدماتها عبر الأجهزة في السنوات القليلة الماضية،  بغض النظر، فإن منتجات Apple مثل أجهزة iPhone و iPad و Apple TV و Apple Watch و Mac متكاملة بإحكام مع أنظمة iCloud و iMessage و FaceTime وغيرها من الخدمات الرائعة، بينما تتمتع Google بخدماتها المنافسة، والتي تعمل بشكل رائع أيضاً، إلا أنها تتمتع بمنحنى تعليمي طويل نسبياً ولا تشعر بأنها مرتبطة ببعضها بشكل حدسي.

بعض التطبيقات المطلوبة للوصول إلى خدمات Google الأساسية ليست مُثبتة مسبقاً، مما يجبر المستخدمين على البحث عنها في متجر Google Play، قد لا تبدو هذه صفقة ضخمة بـ النسبة لمعظم مستخدمي التكنولوجيا البارعين، ولكنها قد تكون مهمة شاقة للبعض، أو على الأقل مزعجة.

عند الحديث عن متاجر التطبيقات، فإن Apple App Store منظم بشكل أفضل وأفضل من متجر Google Play، يتعين على المطورين الذين يتطلعون إلى الحصول على تطبيقاتهم على App Store المرور بقائمة طويلة ومكلفة من عمليات الفحص والإجراءات، ولكن النتيجة هي زيادة صافية في الجودة الإجمالية لتطبيقات، يعتبر متجر تطبيقات آبل أنظف بشكل عام، ويحتوي على عدد أقل من الإعلانات، ويقدم ميزات إضافية رائعة مثل الأدلة، وقوائم التطبيقات الأفضل، وما إلى ذلك، قد تكون حديقة محاطة بسور، لكنها حديقة آمنة ومألوفة ويسهل التنقل فيها.

الأمان

بفضل تحديثات الأمان من Google التي أصبحت أكثر اتساقاً، لم يعد هذا الموضوع من جانب واحد كما كان من قبل، واصلت Google تأمين متجر Google Play وإضافة تدابير لضمان بقاء هواتفك ومعلوماتك آمنة، يتضمن ذلك أشياء مثل sand-boxing والتحقق من خطوتين و Google Play Protect والمزيد من أذونات التطبيقات التي يتم التحكم فيها والمزيد، توفر هذه الترقيات أماناً قوياً لنظام Android في منافسة iOS.

ما إذا كان نظام التشغيل iOS أفضل من Android في الأمان فهو أمر مطروح للنقاش، لكن الإجماع لا يزال يمنح Apple اليد العليا، يحتوي iOS على تحديثات أكثر اتساقاً لجميع الأجهزة، ونظاماً مغلقًا يصعب اختراقه، ومتجر تطبيقات أكثر صرامة، كل هذه العوامل مجتمعة تجعل من الصعب على المهاجمين استهداف مستخدمي iOS.