إسقاط طائرة مسيرة أثناء تحليقها فوق قاعدة عين الأسد التي تضم قوات أمريكية في العراق

قاعدة عين الأسد إلى الواجهة.. إسقاط مسيرة حلقت فوقها

أكدت مصادر عسكرية عراقية اليوم الأحد إسقاط طائرة مسيرة كانت تحلق فوق قاعدة عين الأسد غرب العراق التي تضم قوات أمريكية دون وقوع أضرار.

ونقلت وكالة رويترز عن المصادر قولها بأن أنظمة الدفاع في قاعدة عين الأسد الجوية التي تضم قوات أمريكية اعترضت طائرة مسيرة وأسقطتها أثناء تحليقها فوق القاعدة.

ولفتت المصادر إلى أنه لم يتضح ما إذا كانت الطائرة المسيرة في مهمة استطلاع أم كانت تحمل متفجرات، مبينة عدم ورود أنباء عن أضرار أو ضحايا.

ويذكر أن العديد من الهجمات قد استهدفت القواعد العسكرية الأمريكة في العراق، وتعرضت قاعدة عين الأسد للعديد من الهجمات كان أعنفها في الثامن من كانون الثاني/ يناير 2020، حيث أطلقت إيران عشرات الصواريخ الباليستية على قاعدة عين الأسد الجوية الأمريكية غربي العراق ردا على اغتيال قائد فيلق القدس الجنرال قاسم سليماني في غارة جوية قرب مطار بغداد. 

المصدر: رويترز