فوائد التمارين الرياضية للتخلص من إدمان الكحول وتعاطي المخدرات

فوائد التمارين الرياضية للحد من تعاطي المخدرات والكحول

وجدت مراجعة بحثية جديدة أن الرياضة قد تساعد الأشخاص الذين يكافحون الإدمان على الإبتعاد عن الكحول والمخدرات.

علاج تعاطي المخدرات والكحول بالتمارين الرياضية

وجد المحققون الذين حللوا 43 دراسة من جميع أنحاء العالم وجود صلة بين النشاط البدني وانخفاض تعاطي المخدرات عند الأشخاص المنخرطين في علاج تعاطي الكحول والمخدرات.

وأوضحت مؤلفة الدراسة الرئيسية "فلورنس بيشي" وهي طالبة دكتوراه في العلوم والنشاط البدني في جامعة كيبيك في تروا ريفيير وجامعة مونتريال في كندا، "أن فكرة مراجعة الدراسة خطرت لي عندما كنت أعمل كطبيب في دار علاج للأشخاص الذين يعانون من اضطرابات تعاطي المخدرات، وأدركت أن الصحة البدنية لم يتم أخذها في الاعتبار على الإطلاق في هذه العلاجات، على الرغم من أن الحاجة كانت قوية"، "يمكننا أن نفترض أن الآليات متعددة والعوامل المؤثرة متعددة أيضاً".

فوائد التمارين الرياضية للحد من تعاطي المخدرات والكحول

لم يكن مقدار التمارين الرياضية المطلوبة كبيراً، حيث ركزت معظم الدراسات على الفائدة المحتملة للنشاط "المعتدل الشدة"، الذي يتم إجراؤه لمدة ساعة تقريباً ثلاث مرات في الأسبوع وعلى مدار ثلاثة أشهر تقريباً.

أما مسألة فيما إذا كان المزيد من التمارين يمنح فوائد أكبر فهي مسألة لم يتم التطرق إليها في أي من هذه الدراسات كما قالت بيشي.

شملت الدراسات بالإجمال ما يزيد قليلاً عن 3100 مشارك، وتم التدقيق في العلاقة بين ممارسة التمارين الرياضية وخطر استخدام الهيروين والمواد الأفيونية والكوكايين والميثادون والماريجوانا والكحول أو الميثامفيتامين، ولكن لم يتم البحث حول موضوع تدخين السجائر.

قيم نصف التحقيقات علاقة التمارين الرياضية بالامتناع التام عن ممارسة الجنس أو الحد من تعاطي المخدرات، ومن بين هؤلاء، وجد 75٪ من المشاركين أن تعاطي المخدرات انخفض بشكل متناسب مع النشاط البدني.

فوائد ممارسة الرياضة للمدخنين

نظرت 14 دراسة في الأنشطة الهوائية، ويبدو أن 71٪ من هذه التمارين الرياضية تساعد المرضى في الحفاظ على عزمهم على التقليل أو الإقلاع عن التدخين.

أفادت اثنتا عشرة دراسة أخرى عن وجود صلة بين التمرين وانخفاض الأعراض المرتبطة بالاكتئاب.

فوائد ممارسة الرياضة للوقاية من تعاطي المخدرات

وقالت كوني ديكمان وهي مستشارة في مجال الغذاء والتغذية والرئيس السابق لأكاديمية التغذية وعلم التغذية: "تؤدي المشاركة في النشاط البدني إلى زيادة أهداف الناس في أن يحافظوا على صحتهم، ويمكن أن تولد أيضاً شعوراً يشبه "النشوة"، وهذا يساعد على الشعور بمزيد من التحكم في العواطف وعدم الحاجة لمواد ضارة من أجل التعامل مع قضايا الحياة اليومية".

وقالت ديكمان، التي لم تشارك في المراجعة: "كان الاستنتاج العام أن التمارين الرياضية لها تأثير وقائي مهم عندما يتعلق الأمر بالحد من تعاطي المخدرات بين المرضى الذين يعانون من اضطرابات تعاطي المخدرات". 

المصدر: مجلة بلس ون