نجح سلاح الجو العراقي بقتل الرجل الثاني في تنظيم "داعش" الإرهابي، بغارة من طائرة أف 16 استهدفت موقعًا كان يجري فيه اجتماعًا لكبار قيادات التنظيم داخل الأراضي السورية.

ونقلت وكالة "وطن نيوز" الإخبارية العراقية عن مصدر أمني عراقي قوله إن القوة الجوية العراقية نفذت ضربة جوية بالتنسيق مع الجانب السوري، ادت الى مقتل الرجل الثاني في تنظيم داعش المدعو ابو لقمان السوري، وان الضربة الجوية نفذت بعد توفر معلومات استخبارية دقيقة عن اجتماع لقياديي التنظيم في احدى البنايات داخل الاراضي السورية".

وأضاف المصدر الامني أن "القوات العراقية تلاحق جميع قادة "داعش" للقضاء عليهم وفق تعاون مع الجانب السوري لتنفيذ عمليات نوعية داخل أراضيه".