بعد أيام على تصريحاته التي أثارت ردود فعل فلسطينية وعربية شاجبة والتي زعم فيها أن لكيان الإحتلال الحق في الوجود، أعاد ولي العهد السعودي محمد بن سلمان توجيه رسائل تصالحية وتطبيعية للكيان وذلك في حوار مع مجلة "Time" الاميركية، حيث قال: "لدينا عدو مشترك مع إسرائيل (في إشارة إلى إيران) .. ويبدو أن لدينا الكثير من المجالات المحتملة للتعاون الاقتصادي".

وأضاف بن سلمان: "لا يمكن أن نقيم علاقات مع إسرائيل قبل حل قضية السلام مع الفلسطينيين لأن كليهما لهما الحق في العيش والتعايش، وعندما يحدث ذلك، بالطبع ستكون عندنا في اليوم التالي علاقات جيدة وطبيعية مع إسرائيل وستكون الأفضل للجميع".