أفادت مصادر استخبارية  بأن القوات الامنية استطاعت وبعملية استباقية ان تـقطع الذراع الأيمن للارهابي ابو بكر البغدادي في اطراف محافظة كركوك.

وذكرت المصادر في حديث صحفي، ان "القـوات الامـنية استطاعت ان تقطع الذراع الايمـن للبغدادي، المدعو {ابو ولـيد الشيشاني}، في اطـراف محـافظـة كركوك، وذلك اثر متابعة استخبارية دقيقة عن تواجده في منطقة صحراوية باطراف مدينة كركوك بهدف التخطيط لشن هجمات ارهابية تستهدف المدنيين والقوات الامنية داخل المدينة".

وبينت المصادر ان "مقتل الارهابي {ابو وليد الشيشاني} الملقب بالذراع الايمن للبغدادي والمسؤول عن تنفيذ ووضع الخطط لشن العمليات الارهابية في مدينة كركوك يعتبر بمثابة طلقة الرحمة للخلايا الارهـابية النائمـة في المحافظة والتي تنتظر التوجيهات والتمويل منه".

وتابعت "كما عثرت القوات الامنية بحوزة الشيشاني على وثائق وسجلات تحوي معلومات مهمة عن اسماء لقيادات وعناصر تلك العصابات".

يذكر ان القوات الامنية كثفت عمليات التعقب الاستخباري لمتابعة خلايا داعش الارهابية في بعض المناطق المهمة.

 

(للعراق اليوم)