ردت سوريا على التسريبات الإعلامية التي قالت إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب دعا لاستبدال القوات الأمريكية هناك بتحالف عربي مكون من السعودية والإمارات وقطر

وقالت الدكتورة بثينة شعبان المستشارة الإعلامية للرئيس السوري، في لقاء مع قناة "RT"، إن التسريبات الإعلامية عن أن ترامب دعا لاستبدال القوات الأمريكية هناك بتحالف عربي أمر غاية في الغرابة.
وقالت شعبان:"في حال صحة التسريبات فإنه أمر غريب جدا أن تقوم دولة احتلال غير شرعي بتوجيه دعوات لأطراف أخرى كي تأتي وتحتل البلد أيضا"، مؤكدة أن هذا الأمر سيكون سابقة في العلاقات الدولية.

وكانت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأمريكية كشفت عن نية إدارة ترامب إنهاء التواجد العسكري الأمريكي في سوريا، واستبدال القوات الأمريكية هناك بتحالف عربي يضمن "الاستقرار شمال شرقي سوريا".

وذكرت الصحيفة أن الإدارة الأمريكية طلبت من الإمارات والسعودية وقطر المساهمة بمليارات الدولارات، وإرسال قواتها إلى سوريا لإعادة الاستقرار ولاسيما في المناطق الشمالية، كما لفتت إلى أن مستشار الأمن القومي جون بولتون اتصل بمسؤولين مصريين وطرح عليهم المبادرة.

بدوره، ردا وزير الخارجية السعودي عادل الجبير، عن سؤال حول قوة من الدول العربية تستبدل بالوجود العسكري للولايات المتحدة في سوريا، وقال: "هناك نقاشات مع الولايات المتحدة منذ بداية هذه السنة، وفيما يتعلق بإرسال القوات لسوريا قدمنا مقترحا إلى إدارة أوباما أنه إذا كانت الولايات المتحدة سترسل قوات فإن المملكة ستفكر كذلك مع بعض الدول الأخرى في إرسال قوات كجزء من هذا التحالف والفكرة ليست فكرة جديدة لدينا كذلك لدينا مقترحات لأعضاء من دول التحالف الإسلامي لمكافحة الإرهاب".