أكد عضو المجلس المركزي في "​حزب الله​" ​الشيخ نبيل قاووق​ أن "​أميركا​ وضعت علنا فيتو على مشاركة حزب الله في ​الحكومة​ ونيله ​وزارة الصحة، غير ان وصول الحزب إلى الوزارة أسقط الفيتو الأميركي وكشف حجم التراجع في الدور والنفوذ الأميركي في ​لبنان​".

واشار ​الشيخ نبيل قاووق​ الى أن "أميركا فوجئت أنه بالرغم من كل الاستنفار الدبلوماسي الأميركي والضغوط التي مورست على اللبنانيين فإنها ما كانت تتوقع الموقف الوطني الجامع الرافض للفيتو الاميركي بوجه حزب الله، وهذا دليل على تراجع أميركا سياسيا في لبنان وعلى تعزيز قوة حزب الله السياسية في لبنان".

وخلال حفل تأبيني أقيم في ​بلدة الشرقية​ الجنوبية، لفت الى أن "تشكلت الحكومة وبات لزاما عليها أن تسارع إلى العمل النظيف في خدمة الناس ومعالجة القضايا الملحة، شعار الحكومة هو إلى العمل"، متسائلا: "أي عمل؟ العمل النظيف يعني لا فسادا ولا صفقات ولا هدرا إنما يكون هناك إنجازات تخدم الناس وتعالج قضاياهم الحياتية" حسبما افاد موقع النشرة الاخباري.