كشف الرئيس التنفيذي لشركة "دانة غاز" الإماراتية باتريك أولمان أن شركته ستبدأ في حفر بئر في حقل "ميراك" بمنطقة امتياز شمالي مدينة العريش، متوقعًا أنه ربما يصبح ثاني حقل عملاق للغاز بمصر في البحر المتوسط.

وأوضح أولمان أن أهمية الحقل تعود إلى أن البيانات "السيزمية" تشير إلى وجود احتياطيات هناك تقدر بنحو 20 تريليون قدم مكعبة من الغاز.

ونقلت وكالة "رويترز" عن وارد قوله إن هذه البيانات ستخضع للاختبار في نيسان/أبريل أو أيار/مايو، عندما ستبدأ أعمال الحفر في المنطقة.

وذكر وارد أن حقل ميراك هو أحد 3 حقول  لشركة دانة غاز في منطقة الامتياز 6 شمال العريش التي حصلت عليها الشركة في 2014.

وأضاف: "هذه إحدى النواحي فقط من منطقة حقل شمال العريش الذي يقع في شرق البحر المتوسط فيما الحقول الثلاثة ربما تحتوي على احتياطيات تقدر بنحو 20 تريليون قدم مكعبة".

ويعد امتياز شمال العريش أول قطاع بحري لشركة دانة غاز، ويقع نسبيا في منطقة استكشاف شرق دلتا النيل، حسب ما ذكرته الشركة على موقعها على الإنترنت.

ويذكر أن مصر تمتلك أكبر حقل للغاز في البحر المتوسط وهو حقل ظهر العملاق الذي تبلغ احتياطاته نحو 30 تريليون قدم مكعبة.