كشف المعلق السياسي في "القناة 13" الصهيونية باراك رابيد، ان رئيس حكومة العدو بنيامين نتنياهو اجتمع سرا مع وزير خارجية المغربناصر بوريطة، على هامش الجلسة العامة للامم المتحدة في نيويورك خلال شهر أيلول/سبتمبر الماضي.

مسؤول اسرائيل رفيع المستوى قال ان الجانبين ناقشا تطبيع العلاقات بين الدولتين وما اسماه "الصراع المشترك ضد ايران"، مضيفا ان "نتنياهو حاول الدفع نحو قيامه بزيارة إلى المغرب، لكن دون نجاح".

مكتب نتنياهو لم يصدر اي نفي حول اللقاء، وقال : "لم نعتد التطرق الى الاتصالات مع الدول التي لا توجد لاسرائيل علاقات رسمية معها".