قال المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة اليمنية العميد يحيى سريع إنه في الوقت الذي أكدنا فيه جاهزية قواتنا لتنفيذ المرحلة الأولى من إعادة الانتشار في الحديدة يرفض العدوان السعودي تنفيذ الاتفاق وارتكاب مزيد من الخروقات واستهداف الأحياء السكنية ومزارع ومنازل المواطنين ومواقع قواتنا.

وأشار العميد سريع إلى أن قوات العدوان السعودي ارتكبوا خلال ال 48 ساعة الماضية 219 خرقا منها إطلاق 115 قذيفة و84 إطلاق نار من الأسلحة المتوسطة وثلاث عمليات استحداث وتحصينات وثمان عمليات تعزيزات وتحركات فيما ارتكب طيران العدوان السعودي الامريكي الحربي والاستطلاعي والتجسسي تسعة خروقات بتحليقه في أجواء الحديدة وعدد من المديريات.

وأضاف العميد سريع أن طيران العدوان السعودي الامريكي واصل ارتكاب مزيد من الجرائم واستهداف الممتلكات العامة والخاصة في عدد من المحافظات وشن 16غارة منها غارة على نهم وغارة على بيت دهرة بمحافظة صنعاء وغارتين على كشر وغارة على أفلح الشام وثلاث غارات على حرض بحجة وغارتين على قاعدة الديلمي بامانة العاصمة وغارتين على رازح وغارتين على كتاف وغارة على همدان وغارة على باقم بصعدة.

وأكد العميد سريع  أن الجيش  واللجان الشعبية اليمنية صدوا هجوما للعدوان السعودي باتجاه شعب برط بصرواح كما أفشلوا محاولة تسلل  في الأزهور برازح.

وأوضح المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة اليمنية، أن الجيش واللجان الشعبية نفذوا 14 عملية عسكرية باتجاه مواقع العدو منها ثلاث عمليات هجومية على مواقع تحالف العدوان السعودي منها عملية في أسطر بالجوف تم خلالها تطهير تلة حول السليلة وعملية أخرى في شرق مثلث عاهم بحجة وعملية ثالثة في الحشا بالضالع تمكنوا خلالها من تطهير تلة أبو الكرم وإحكام السيطرة عليها إلى جانب ثلاث عمليات إغارة استهدفت تحالف العدوان في الضويحة في الوازعية بتعز وفي اللخافيف وفي مربع الشبكة قبالة نجران، كما نفذوا ثمان عمليات نوعية استهدفت مواقع وتجمعات وتحركات العدوان في المهاشمة وفي الخليفين بالجوف وفي الضويحة بالوازعية في تعز وفي الوقار وفي نجد الفارس قبالة نجران وفي جبل الضريبة وفي جبل أبو علي وفي الصافية بالملاحيط قبالة جيزان.