أكدت الوكالة الدولية للطاقة الذرية أن إيران لا تزال ملتزمة بالاتفاق حول برنامجها النووي الذي تم التوصل إليه في عام 2015.

وأشارت الوكالة الدولية في تقريرها الخاص بالأشهر الثلاثة الأخيرة، والذي اطلعت عليها وكالة "رويترز"، إلى أن إيران لا تزال ملتزمة بالمستوى المسموح به بموجب الاتفاق لتخصيب اليورانيوم، ولم تزد كمية اليورانيوم المخصب المتوفرة لديها.

وأضافت الوكالة الدولية للطاقة الذرية أنها قامت بتفقد كافة المواقع الإيرانية التي كان من الضروري تفتيشها.

يذكر أن إيران والسداسية الدولية توصلتا في يوليو عام 2015 إلى اتفاق بشأن برنامج طهران النووي، يلزم إيران بالحد من نشاطها النووي مقابل رفع العقوبات عنها. لكن الولايات المتحدة أعلنت في مايو الماضي عن انسحابها من الاتفاق مع إيران وأعادت فرض العقوبات عليها، على الرغم من أن الوكالة الدولية للطاقة الذرية أكدت التزام طهران بالاتفاق أكثر من مرة منذ دخوله حيز التنفيذ.