تقدم حديقة حيوان "دارتمور" في المملكة المتحدة، لروادها مشاركة الحيوانات في لعبة "شد الحبل" بين الزوار والحيوانات مقابل (19 دولارا) للشخص الواحد.

وتتلخص شروط اللعبة ربط قطعة من اللحم بطرف حبل ورميها داخل عرين الأسد، وبينما ينقض الأسد على قطعة اللحم، يقوم أربعة أشخاص بالغين بشد الحبل بغية تخليص قطعة اللحم من براثن الأسد.

ويظهر مقطع الفيديو، فشل أربعة أشخاص شدوا بكامل قواهم الحبل خلف حاجز، من أجل تخليص قطعة اللحم.

ولاقت اللعبة غضب وانتقادات المدافعين عن حقوق الحيوانات، واصفين إدارة الحديقة بقلة الحكمة وجهلهم بالتعامل مع الحيوانات.