قال رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية، فاليري غيراسيموف، إنه تم في سوريا لأول مرة تجريب استخدام القوات المسلحة الروسية، في تنفيذ العمليات الإنسانية.

وأضاف غيراسيموف، في الاجتماع العام لأكاديمية العلوم العسكرية الروسية: "من التطورات التي حدثت بعد انتهاء النزاع فيسوريا، يمكن ذكر التجريب العملي، لنوع جديد من استخدام القوات المسلحة الروسية المشاركة في العمليات الإنسانية".

وأشار إلى أنه، تم "خلال فترات زمنية قصيرة، تخطيط وتنفيذ عمليات لإجلاء السكان المدنيين من المراكز السكنية في حلب والغوطة الشرقية، بالتزامن مع المهمات القتالية المتعلقة بالقضاء على الجماعات الإرهابية هناك".