في العام 1905 دعا رئيس وزراء بريطانيا ذو الأصل اليهودي  (اللص) : كامبل لعقد مؤتمر يهدف إلى إعداد إستراتيجية أوروبية لضمان سيادة الحضارة الغربية على العالم دعيت إلى المؤتمر الدول الإستعمارية كافة وهي  :

 

[ بريطانيا  وفرنسا  وهولندا وبلجيكا  وإسبانيا  وإيطاليا والبرتغال  ]..

 

الاجتماع دام لمدة عامين  بمشاركة فلاسفة ومشاهير مؤرخون ومستشرقون وعلماء الاستشراق والاجتماع والجغرافيا والإقتصاد وخبراء في النفط والزراعة والإستعمار ليخرج المؤتمر بوثيقة سرية تدعى وثيقة كامبل.. 

 

و من مخرجات المؤتمر ما يلي : 

 

1— إبقاء شعوب العالم العربي والإسلامي كاملة مفككة جاهلة متأخرة .

 

2— محاربة أي توجه وحدوي فيها. 

 

3— حرمان الدول الإسلامية من المعرفة أو التقنية أو ضبط حدود المعرفة عندها .

 

4— إيجاد وتعزيز مشاكل حدودية بينها .

 

5— تكوين ودعم الأقليات لكي لايستقيم النسيج الإجتماعي لهذه الدول ويظل مرهوناً بالغرب .

 

6—:العمل على إستمرار تأخر المنطقة وتجزأتها إلى دول متناحرة وتحريم الحرية على العرب والمسلمين .

 

فكانت إتفاقية سايكس بيكو ووعد بلفور أولى التطبيقات العملية لوثيقة كامبل في العالم العربي .