أدانت وزارة الخارجية الأردنية في بياناً لها، اليوم الأحد، استمرار الانتهاكات  الإسرائيلية ضد المسجد الأقصى من خلال اقتحامات المتطرفين والتضييق على المصلين وكوادر الأوقاف.

وشددت الخارجية الأدنية على ضرورة التزام إسرائيل -كقوة قائمة بالاحتلال- بالتزاماتها بموجب القانون الدولي، واحترام الوضع التاريخي والقانوني القائم في المقدسات ومشاعر الصائمين في هذا المكان المقدس، خصوصاً في العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك.

وطالبت الخارجية الأدنية السلطات الإسرائيلية الوقف الفوري للاستفزازات في المسجد الأقصى ونحملها مسؤولية سلامة المسجد ورواده.

فيما واستنكرت الأوقاف الإسلامية بالقدس اقتحامات الإحتلال ومستوطنيه لباحات المسجد الأقصى المبارك، والاعتداء على حرية العبادة فيه بإخراج المصلين ومنعهم من الاعتكاف.

كما وأدانت وزارة الخارجية الفلسطينية استمرار الإعتداءات الإسرائيلية على المعتكفين في المسجد الأقصى في ظل غياب رد فعل دولي وإسلامي.

وشهدت باحات المسجد الأقصى، صباح اليوم، اقتحامات للمستوطنين وإعتداء جنود الإحتلال على المعتكفين داخل باحاته.

 

المصدر: النهضة نيوز