نجح الجيش الصيني بإطلاق صاروخًا باليستيًا عابرًا للقارات من الجيل الجديد من على متن غواصة من خليج بوهاي بالقرب من شبه جزيرة شاوندونغ.

وأكد موقع "ديفينس بلوغ"، أنه تم إطلاق الصاروخ " JL-3" من على متن غواصة  من خليج بوهاي بالقرب من شبه جزيرة شاوندونغ.

وشاهد  العديد من الصيادين وشهود العيان على اليابسة إطلاق الصاروخ، ونشر فيديو تحليق الصاروخ على الإنترنت.

تجدر الإشارة إلى أنه تم تصميم ICBM JL-3 من الجيل الثالث الذي يعمل بالوقود الصلب ليتم نشره على الغواصات، ويبلغ مداه بين 12 و 14 ألف كيلومتر، وهو قادر على حمل ما يصل إلى 10 رؤوس حربية نووية موجهة فرديًا، وقد تم إجراء أول اختبار للصاروخ في كانون الأول/ديسمبر 2018.

ومن المقرر إطلاق الغواصة النووية الرئيسية حاملة JL-3  في منتصف عشرينيات هذا القرن.

المصدر: سبوتينك