كشف المفكر العربي والكاتب الكويتي د. عبد العزيز بدر القطان إلى إذاعة تايمز سكوير العراقية عن كيفية اختراق عقول العراقيين والبيت العراقي من خلال الدراما التي تبثها قناة mbc السعودية والمخابرات السعودية التي تسعى لتوجيه رسائل سياسية مبطنة بالأعمال الدرامية.

 وقال القطان، إنه بعد محاولة اختراق عقول العراقيين عن طريق التكفيريين وتفخيخ السيارات ظهر اليوم وبشكل أخر من خلال الدراما التي تقدمها قناة mbc السعودية والهدف من ذلك اختراق البيت العراقي وتوجيه رسائل سياسية مبطنة بالدراما.

وأضاف: "أن العراق دولة كبيرة منهكة حاولوا اختراقها امنياً من خلال داعش وغسيل الأدمغة ومشايخ الفتن ومشايخ التكفير ومولوا ودعموا بالسلاح والفتاوى والجنود، وقدموا 4000 ألاف انتحاري من جنسيات خليجية الذين فجروا أنفسهم في العراق.

وتابع: " أن اليوم الانتحاري أصبح شكلاً أخر يستهدف العراقيين فهناك انتحاري عن طريق الدراما والإعلام السعودي، وأصبح التجار السعوديون يمولون العراقيين ويعرضون عليهم الدراما، والهدف من ذلك اختراق البيت العراقي لأسباب وأجندة سياسية خارجية يستخدمها في المستقبل".

وأكد القطان أنه فتح مستوى الدراما الذي لا يليق بتاريخ العراق، ولو كانوا حريصون على دراما وتاريخ العراق لقدموا دراما حقيقية.

ومن جانبه لفت إلى أن الاستعمار الإيطالي والفرنسي والإنجليزي عندما قاموا بغزو الدول العربية، حدث عن طريق المستشرقين الذين درسوا عقلك ونفسك وظروفك المادية والمعيشية وأمورك الاجتماعية، وعن طريق الثقافة والموسيقى والدراما والفيلم والسينما والمسرح وكل شيء.

واستكمل القطان: "شاهد الأفلام المصرية بالستينيات والخمسينيات وأنت تعرف مدى الاختراق سواء الاختراق اليهودي الصهيوني بالمقابل هناك قامات كبيرة مثقفة قدموا أعمال جميلة لكن هناك خروقات معينة في أماكن معنية".

 

المصدر: النهضة نيوز