ادخلت وزارة الدفاع الروسية نظام صاروخي "سوسنا" الخدمة، حسبما ذكرت شركة "المنظومات العالية الدقة" (جزء من شركة روستيخ(.

ومن المقرر أنْ تتسلم وزارة الدفاع الروسية المنظومة للتسلح فيها  في العام 2022.

جاء قرار وزارة الدفاع الروسية في أعقاب "اختبارات عدة على النظام الصاروخي "ستريلا-10إم إل" (نسخة التصدير "سوسنا") بشكل إيجابي.

وقالت الشركة: "في مايو/ أيار عام 2019، انتهت في وقت سابق، قال المدير الإداري للشركة، فاليري ماكييف: "اجتازت المنظومة الاختبارات الحكومية بالكامل، وبعد ذلك تم الانتهاء من تصنيعها وفقا لتوصيات وزارة الدفاع الروسية.

وكما تم إجراء اختبارات إضافية بنجاح. وأن "سوسنا" تتميز بفعاليتها العالية ودقة إصابة وسائل الهجوم الجوي، وبصمودها في ساحة المعركة، وكذلك بآليتها والوقت القصير الذي تحتاجه حتى ترد.

وبالإضافة إلى ذلك "سوسنا" تملك مدى إصابة قياسي بالمقارنة مع الأنظمة المحلية والأجنبية وفيها نظام توجيه 

تسمح زاوية ارتفاع حاويات النقل والإطلاق باكتشاف وضرب الأهداف التي تحلق على ارتفاع يصل إلى 5 كيلومترات وعلى مسافة تصل إلى 10 كيلومترات.

وقال أوكليف: "الميزة الأكثر أهمية في المركبة هي أنها مركبة تشويش. يتم الكشف والاستهداف في النطاق البصري، وبالتالي فإن العدو لا يكتشف هذا المركبة".