شارك لاعب المنتخب المصري المستبعد عمرو وردة في تمارين المنتخب، اليوم الجمعة، باستاد الكلية الحربية لتحضير لمباراة أوغندا ضمن كأس أمم أفريقيا

وكان اللاعب المستبعد قد نشر، في وقت سابق، اعتذارا على صفحته الرسمية على "فيسبوك"، قال فيه: "بعتذر من اللي حصل مني، وبعتذر لأهلي وبعتذر للجهاز الفني، وأي حد زعلان مني ميضايقش مني، وأوعدكم الفترة اللي جاية كل حاجة هتبقى كويسة، وأني معملش حاجة تضايق أي حد مني.. أنا أسف تاني".

يذكر أنه نشر ت فتاة مكسيكية على حسابها عبر موقع "تويتر" فيديو فاضحاً للاعب منتخب مصر عمرو وردة، ومحادثات "واتس آب" مادتها خلوة جنسية بينهما.

وأفادت وسائل إعلام مصرية أن هذه المحادثات تسببت بشكل كبير في استبعاد اللاعب من منتخب مصر، بعد الفضيحة المتعلقة بعارضة الأزياء التي تدعى ميريهان.

وبحسب موقع "القاهرة 24"،  فتح جهاز المنتخب الوطني تحقيقاً في الواقعة، وتم اتخاذ القرار الحاسم والصارم باستبعاد اللاعب للحفاظ على تركيز اللاعبين في معسكر المنتخب.

وكانت عارضة أزياء قد اتهمت عمرو وردة بمحاولة التحرش بها عقب مباراة مصر وزيمبابوي في أمم إفريقيا قبل أن تكشف الفتاة المكسيكية عن واقعة جديدة اليوم جزمت بأنها حدث قديم.

وفي سياق متصل، عقد الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة المصري في وقت سابق جلسة ودية مع لاعبي المنتخب الوطني وجهازهم الفني في مقر إقامة الفريق، في حضور المهندس هاني أبو ريدة رئيس اتحاد كرة القدم.

وخلال الاجتماع حث الوزير لاعبي مصر على بذل أقصى جهدهم لتحقيق ما ينتظره الملايين من شعب مصر منهم في بطولة الأمم الأفريقية التي تنظمها مصر حاليا.

وأثنى المهندس هاني أبو ريدة خلال الاجتماع على روح التكاتف بين اللاعبين ورغبتهم في العفو عن زميلهم عمرو وردة ورفع الإيقاف عنه والتزامهم أيضا بأي قرار يصدر عن اتحاد كرة القدم في هذا الشأن.

 وسيخوض المنتخب المصري مباراته الثالثة في دوري المجموعات أمام المنتخب الأوغندي على ملعب "استاد القاهرة".

المصدر: وكالات