عندما يتعلق الأمر بالإمساك، فإن العلاج لا يقتصر فقط على الأدوية، بل هناك العديد من الخيارات الطبيعية الآمنة، وهنا سوف نستعرض قائمة بأهم المشروبات الملينة للإمساك.

ما هي أهم السوائل والمشروبات والزيوت التي تساعد على تخفيف الإمساك والتخلص منه ومكافحته؟ إليك قائمة مفصلة:

1- الماء

الماء هو أهم السوائل الصحية التي تساعد على مكافحة الإمساك والحفاظ على حركة الأمعاء نشطة ومنتظمة، إذ تضفي المياه على الفضلات الصلبة القوام المناسب الذي يساعد على دفعها خارج الجسم.

كما أن تواجد كميات أكبر من الماء في الأمعاء يساعد على زيادة حجم الألياف الغذائية وتضخمها، ما يؤدي لزيادة حجم الفضلات ومنع الإمساك.

2- القهوة 

قد تساعد القهوة الكثير من الأشخاص على تليين البطن ومكافحة الإمساك، إذ أنها تعمل على تحفيز حركة القولون.

ويعزى ذلك لقدرة الكافيين المتواجد في القهوة على التأثير على هرمون الجاسترين الذي يساعد على تفكيك الطعام في المعدة وتسريع حركة الأمعاء.

3- الزيوت العادية

قد تساعد بعض الزيوت على مكافحة الإمساك وتحفيز إخراج الفضلات العالقة، وهذه أهم الزيوت المفيدة في هذا الشأن:

زيت الزيتون: يعمل زيت الزيتون كمادة مزلقة تبطن الأمعاء والشرج عند استهلاكها فموياً، مما يسهل حركة الفضلات ويساعد على مكافحة الإمساك.

زيت الخروع: عند استهلاك زيت الخروع فموياً، يتم إطلاق نوع خاص من الأحماض له تأثير ملين للأمعاء.4- العصائر الطبيعية

هناك العديد من العصائر الطبيعية التي تعد من المشروبات الملينة للإمساك، وهذه أهمها:

عصير القراصيا: فلثمار القراصيا تأثير ملين معروف، وتستطيع صنع العصير عبر خلط بضعة ثمار من القراصيا مع القليل من الماء.

الماء والليمون: يحتوي هذا المشروب على فيتامين سي والعديد من مضادات الأكسدة الهامة لتسهيل الهضم، وممكن تحضيره بخلط عصير نصف ليمونة مع كوب ماء دافئ قليلاً وشربه على الريق.

عصير التفاح: بسبب غنى هذا العصير بالألياف وسكريات السوربيتول، فإنه يعد من المشروبات الملينة للإمساك.

وعند التفكير في تحضير أي نوع من العصير الطبيعي لمكافحة الإمساك، تستطيع إضافة أي من المكونات التالية لتعزيز تأثير العصير المكافح للإمساك: البروكلي،خل التفاح، الجزر، الكرفس، بذور الكتان، السبانخ، التوت.

5- المشروبات الساخنة

هناك العديد من المشروبات الساخنة والأنواع الطبيعية المختلفة من الشاي التي تعمل كمشروبات ملينة للإمساك، وهذه أهمها:

الشاي الأسود أو الأخضر، فالكافيين له تأثير مانع للإمساك.

شاي العرق سوس، ويتميز بخصائصه المضادة للالتهاب وتحسن الهضم.

شاي البابونج، يساعد شربه في نهاية الوجبة على تحسين أداء الأمعاء وتسهيل الهضم.

شاي البقدونس، إن تناول منقوع أوراق البقدونس أو بذور البقدونس الدافئ يساعد على مكافحة الإمساك.

شاي الخطمي، له تأثير مهدئ للأمعاء ومكافح للإمساك يشبه في تأثيره تأثير شاي العرق سوس.

شاي الهندباء، له تأثير طبيعي مكافح للإمساك.

6- ماء جوز الهند

يعتبر ماء جوز الهند أحد البدائل المثالية للماء لمن لا يحبون الماء، كما أنه بديل مثالي عن المشروبات والعصائر السكرية الضارة.

ويساعد ماء جوز الهند على ترطيب الجسم والحفاظ على رطوبة الأمعاء وتنظيف المسالك البولية، كما يساعد ماء جوز الهند على تنظيف الأمعاء من الفضلات.

7- الزيوت العطرية

هناك العديد من الزيوت العطرية التي تعتبر من المواد الملينة للامساك والتي لا يفضل شربها ولكنها تبقى سوائل مفيدة من الممكن استعمالها بشكل خارجي، وهذه أهمها:

أولا: زيت الزنجبيل المركز

يساعد زيت الزنجبيل على التخلص من الغثيان والاضطرابات الهضمية المختلفة، بما في ذلك الإمساك، وذلك عبر تدفئة القليل منه وتدليكه مباشرة على منطقة المعدة.

ثانياً: زيت النعناع المركز

يحتوي هذا الزيت على مركب المنثول المعروف بتأثيره المهدئ والمخفف للإمساك، ويمكن استخدامه عبر مزج قطرة منه مع بضعة قطرات من أحد الزيوت الحاملة ثم تدليك منطقة البطن بالمزيج لبضعة دقائق.

تستطيع تدليك البطن بالمزيج المذكور من 1-3 مرات يومياً للحصول على أفضل النتائج.

ثالثاً: زيت البابونج المركز

من الممكن استعمال مزيج مصنوع من قطرات من زيت البابونج وزيت اللافندر المخلوطة بكمية قليلة من أحد الزيوت الحاملة لمساعدة عضلات البطن على الاسترخاء وتحفيز حركة الأمعاء والتخلص من الإمساك.

رابعاً: زيت الشمر

من الممكن الاستفادة من زيت الشمر للتخلص من الإمساك عبر استشاقه مع البخار أو عبر تدليكه على منطقة البطن.