خسر اللبناني شريف جرجس مغترب في أستراليا كل ثروته التي تبلغ 17 مليون جنيه إسترليني في سلسلة من الاستثمارات الفاشلة.

وكان اللبناني شريف جرجس المقيم في أستراليا والبالغ من العمر 23 عاماً قد فاز بالجائزة الكبرى في اليانصيب والتي تبلغ قيمتها 30 مليون دولار أسترالي (17 مليون جنيه إسترليني).

ووفقاً لما ذكرته صحيفة «الديلي ميرور» البريطانية، فقد اشترى اللبناني شريف جرجس حانة وقارباً فاخراً ونادياً ليلياً وقطعة أرض تطل على البحر، بعد أن استشار وكيل عقارات في مدينة بيرث الأسترالية.

وقد أنفق جرجس نحو 1.3 مليون دولار أميركي لتطوير حانته الواقعة في منطقة ميدلاند الأسترالية لكنه خسر نحو مليون دولار، وانهارت مشاريعه الكارثية واحداً تلو الآخر على مدار ثلاث سنوات إلا أن فقد كل ثروته التي هبطت عليه من السماء.

ورفع رجل الأعمال راسل بوليكا الذي عهد أدارة ثروة اللبناني شريف جرجس دعوة قضائية، لكن إحدى المحاكم قضت الأسبوع الماضي بأن يدفع بوليكا فقط مبلغ 1.1 مليون جنيه إسترليني على سبيل التعويض، وليس الثروة كاملة، وبرر القاضي حكمه بأن بوليكا كان مجرد شريك في صنع القرار مع جرجس.