انتشل خفر السواحل التونسي مساء اليوم الخميس، جثث لنحو 38 مهاجراً بعد غرق قاربهم الأسبوع الماضي قبالة سواحل تونس.

ويرتفع عدد ضحايا حادثة الغرق الأسبوع الماضي إلى 58 مهاجراً وفقاً للهلال الأحمر التونسي.

وعثر خفر السواحل التونسي قبل أيام على جثث لـ14 مهاجراً بعد أن غرق قاربهم الذي كان على متنه أكثر من 80 شخصاً بعدما أبحرت ليبيا إلى أو وربا وفقاً لوكالة رويترز.

وكانت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين قد قالت يوم الخميس إن صيادين تونسيين أنقذوا أربعة، لكن أحدهم توفي في المستشفى. وكانت هناك مخاوف من غرق الباقين.

وغرق ما لا يقل عن 65 مهاجرا متجهين إلى أوروبا من ليبيا في مايو/ أيار الماضي عندما انقلب قاربهم قبالة تونس.