كشفت روسيا عن مميزات حاملة الطائرات "لامانتين" النووية الجديدة التي ستدخل الخدمة في الأسطول الروسي خلال الأعوام القليلة القادمة.

وأشار موقع سبوتنيك الروسي إلى أن السمة الرئيسية لحاملة الطائرات "لامانتين" هي سرعة تصميمها- استخدم في بنائها تقنيات استخدمت مرارا.

وقال نائب المدير العام لشركة بناء السفن "نيفسكي" أليكسي يوخينين،"المشروع مطور من سلسلة سفن، بنيت في الاتحاد السوفييتي. لا يوجد أي مخاطر تقنية، يمكن تصميم كل شيء وبنائه في أقرب وقت ممكن".

وأكد يوخينين أنه استخدم في تطوير السفينة مشاريع بناء حاملات الطائرات التي قدمتها المؤسسات على مر السنوات، وفقا لموقع flotprom.

صممت جميع حاملات الطائرات المحلية في مكتب "نيفسكي": سواء طرادات من طراز "موسكفا" و"كييف" إلى حاملة الطائرات الثقيلة التي لم يكتمل بنائها "أولينوفسك". وتم تصميم الطراد الحامل للطائرات "أدميرال كوزنيتسوف" ونظائره في الهند والصين هنا أيضا.

وعرضت حاملة الطائرات "لامانتين" النووية الجديدة في المعرض العسكري البحري في سان بطرسبورغ.

خصائص حاملة الطائرات "لامانتين" النووية الجديدة:

ولفت خبراء إلى أن طول هذه حاملة الطائرات النووية "لامانتين" سيصل إلى 350 مترا، وستتمتع بمقدار إزاحة في الماء يتراوح ما بين 80 إلى 90 ألف طن، وستكون قادرة على الإبحار لمدة 120 يوما بسرعة تصل إلى 30 عقدة بحرية.

ومن المفترض أن تعمل حاملة الطائرات المذكورة في الأسطول الروسي لمدة 50 سنة، وتكون قادرة على حمل 2800 شخص ما بين طاقم وطيارين وفنيين، وحمل 60 طائرة منها مقاتلات وقاذفات ومروحيات، وطائرات إنذار المبكر.

كما ستزود هذه الآلة الحربية بـ 10 طائرات مسيرة ستستخدم لأغراض الرصد والاستطلاع أو حتى التعامل مع أهداف العدو وآلياته.