أعلنت الوكالة الفدرالية الروسية للنقل الجوي "روس أفياتسيا"، اليوم الجمعة عن تشكيل لجنة خاصة للتحقيق بملابسات الحادثة المتعلقة بطائرة شركة "نورث ويند" في مطار شيريميتيفو بموسكو.

وقال المكتب الصحفي لوكالة "سبوتنيك": "للبحث في ملابسات الحادثة المتعلقة بطائرة شركة "نورث ويند" في مطار شيريميتيفو بموسكو، شكلت الوكالة الفدرالية للنقل الجوي [روس أفياتسيا ] لجنة تحقيق خاصة"، مشيرا إلى أن "اللجنة بدأت عملها".

هذا وفي وقت سابق، أعلنت وزارة الطوارئ الروسية، بأن طائرة ركاب من طراز "بوينغ 747 تابعة لشركة طيران "نورث ويند" ألغت رحلة مقررة من مطار شيريميتيفو بموسكو باتجاه يريفان، على خلفية إنذار بانبعاث دخان في قمرة القيادة، مشيرة إلى إصابة ثلاثة أشخاص خلال الأجلاء الاضطراري للركاب.

وقال متحدث بوزارة الطوارئ الروسية لوكالة "سبوتنيك": "خلال استعداد الطائرة للإقلاع صدر إنذار بانبعاث دخان في قمرة القيادة ... على خلفية ذلك أوفقت الطائرة تحركها ( رحلتها )، وتم إجلاء الركاب عبر سلالم الطوارئ ونقلوا إلى المحطة إف بالمطار"، مشيرا إلى أن "ثلاثة أشخاص أصيبوا خلال عملية الإجلاء".