زعمت مصادر إعلامية إسرائيلية أنَّ قوة خاصة مشتركة من أوغندا و"إسرائيل" اعتقلت اللبناني حسين محمد ياسين (ناشط في حزب الله)، بذريعة محاولة الأخير تجنيد اللبنانيين في صفوف حزب الله وجمع اهداف لهجمات محتملة للحزب.

وأشارت صحيفة واللا العبرية أن أجهزة الأمن الأوغندية بالتعاون مع الموساد اعتقلت ياسين، مدعيةً أنه عمل في أوغندا لعدة سنوات، وكان يحاول جمع معلومات عن مواقع وتجمعات إسرائيلية لاستهدافها، على حد زعم الموقع الإسرائيلي الذي أورد الخبر.

 وذكر الموقع أن مهمة ياسين تمثلت في تحديد أهداف إسرائيلية وأمريكية في اوغندا والمنطقة، وتجنيد اللبنانيين الذين يعيشون في أوغندا لخدمة حزب الله اللبناني، وتجنيد مسلمين محليين بهدف السفر للسعودية والتجسس عليها.

وأشار الموقع إلى أنَّ الموساد الإسرائيلي حذر السلطات الأوغندية من أنشطة ياسين التي بدورها تابعت تحركاته بعد ذلك لعدة أشهر.