كشف علماء في معهد سولك للدراسات البيولوجية في ولاية كاليفورنيا الأمريكية عن طريقة جديدة لعلاج أخطر أنواع السرطان المستعصية.

 أوجد العلماء في الدراسات أن العقاقير التي تستهدف بروتين "CREB"، المسؤول عن تنظيم نشاط جينات معينة، تمنع نمو الورم، مما يجعل من الممكن مكافحة أنواع السرطان المستعصية.

واظهرت الدراسات التي قام بها العلماء أن بروتين CREB والذي يحفز نسخه بروتين CRTC2 يتم ملاحظتهما في أنسجة سرطان الرئة ذات الخلايا غير الصغيرة. عادة ما يقوم الجين المضاد للورم LKB1 بحظر بروتين CREB، ولكن في المرضى الذين يعانون من الأورام الخبيثة، لا يعمل هذا الجين بسبب الطفرة. ويقوم بروتين CRTC2 بتعزيز نشاط الجينات المسببة للسرطان، بما في ذلك جين ID1.

وأوجد العلماء الأدوية التي من شأنها أن تساعد في مكافحة CREB. وتستخدم بعض هذه الأدوية في مكافحة مرض السكري.

ويعد بروتين "CREB" هو عامل نسخ الذي يرتبط بتسلسل محدد من الحمض النووي والتي تدعى CRE وCRE تقوم بدورها على تنشيط أو إلغاء تنشيط الجين، وبالتالي التحكم في تركيب البروتين. 

على الرغم من أنه من المعروف أن "CREB" متعلق في تطور أورام السرطان، إلا أنه حتى وقت قريب لم يكن واضحًا كيف يرتبط بالتحديد بالأمراض الخبيثة، بحسب صحيفة "ميديكال إكسبرس".

 

المصدر: وكالات