كشفت وكالة رويترز البريطانية النقاب عن كسب شركة فيس بوك قضية رفعها أمريكيون على الشركة بزعم دعمها لحركة حماس المصنفة إرهابياً في الولايات المتحدة الأمريكية.

وقضت محكمة في مانهاتن بنيويورك بأن القانون الصادر في عام 1996 والخاص بالتحكم في المحتوى على الإنترنت، يحمي "فيسبوك" من المسؤولية الإدارية، رافضة مطالبة الادعاء بأن تدفع "فيسبوك" تعويضات بحجم 3 مليارات دولار بسبب سماحها لـ "حماس" باستخدام منصتها الإعلامية "للتشجيع على هجمات إرهابية في "إسرائيل"، والاحتفال بهجمات ناجحة ودعم العنف ضد إسرائيل بشكل عام"، بحسب نص الدعوى.

وتتعلق الدعوى التي رفعها امريكيون بهجمات استهدفت 5 أمريكيين على يد حماس، وأسفرت عن مقتل 4 منهم خلال الفترة من 2014 إلى 2016، حسب زعمهم.

ورفضت من قبل محكمة في بروكلين دعوى ضد "فيسبوك" على خلفية اتهام وجه للشركة بإتاحة الفرصة لحماس لاستخدامها كمنصة للتشجيع على قتل إسرائيليين.

المصدر: روسيا اليوم